نوم خفيف ونوم ثقيل .. أيهما أفضل ؟
7 مكونات لبشرة أصغر
أعراض نقص فيتامين D
8 طرق للحد من التعرق
هل من الآمن استخدام زيت جوز الهند لجفاف المهبل؟
إدمان القمار أخطاره وأعراضه
كيفية اختيار واقي الشمس المناسب
ما هي أعراض الإدمان؟
أهمية فيتامين د للجسم
كيف نتغلب على الوحدة؟
جفاف المهبل .. الأسباب والأعراض والعلاج
ماذا بعد علاج الادمان ؟

حيل تسرع عمل هواتف أندرويد

في بدايات إنطلاق وانتشار الهواتف الذكية ، كان الهاتف يعمل بشكل بطيء للغاية مقارنة مع الهواتف الذكية اليوم ؛وإن جل ما كان يسبب البطئ في الهواتف هي برمجيات أندرويد ، إلا أن الحال لم يبقى على ماهو عليه ، بل تحسن الأداء وأصبح التنافس بين الشركات اليوم على سرعة الجهاز ، وهو أمرا منافسا ومطلبا لا تنازل عنه أبدا .
ولم يبقى احد من مستخدمي الهواتف الذكية إلا ويتطلع لمواصفات أعلى على مستوى ذاكرة الوصول العشوائي؛ حتى لا يعاني الإنتظار والبطئ في أداء الجهاز ، مع ذلك فإن سرعة الجهاز مهما بلغت ، ومهما وصلت إلا ان استخدام الهاتف بشكل عام مع مرور الوقت يضعف أداءه ، ويقلل سرعته نوعا ما ، مما يضطر المستخدم في اغلب الاحيان لمحاولة تغيير الهاتف بآخر أكثر سرعة وأعلى أداء ، ولكن في الواقع إن مشكله بطء الجهاز مع مرور الوقت وهو امر معضل ، ولكن هذا لا يعني تغيير الجهاز في ضوء وجود خدع خفية تسهل على المستخدم استعادة سرعة الجهاز الأصلية بدلا من الاستغناء عنه .

أقرأ أيضا:تعرف على الجوارب الذكية للرضع

الأجهزة التي تصدرها شركة أبل معروفة ومشهورة في موضوع تميز أدائها عن الأجهزة العاملة بنظام أندرويد ، ولا يعود الفضل في ذلك لنظام التشغيل iOS حتما ، ولا حتى للمعالجات التي تستخدمها شركة أبل من فئة A ، بل إن الموضوع أبسط من ذلك بكثير، بل وعدا عن ذلك فإن بعض المعالجات تتفوق في الأداء عن معالجات A التي تستخدمها شركة أبل ، مثل معالجات سنابدراجون وسامسونج Exynos ، وأيضا على مستوى اصدار نظام التشغيل ، فتفوق نظام أندرويد اوريو على إصدار iOS 11 في مراحل عدة ، حيق كتن نظام أندرويد اوريو أكثر استقرارا .
ولكن السر الحقيقي في تناقص سرعة أداء الجهاز، هي التأثيرات البصرية في عملية الانتقال من تطبيق لآخر ، وعملية غلق وفتح التطبيقات والعودة إلى الشاشة الرئيسية تحتاج إلى ” رسوميات سلسة ” ، حيث أن هذا الموضوع يتم تهيئته وتحديده بدقة في تطبيقات آيفون ومنتجات أبل .
أما نظام أندرويد فهو نظام مفتوح المصدر،وهذا يعني سهولة التعديل على النظام ، حيث أنه من الممكن أن يعيد المستخدم التهيئة لتكون رسوميات الهاتف أكثر سرعة وسلاسة .
وسنورد هنا وبالتفصيل كيفية عمل تهيئة الرسوميات ، مع التنويه إلى أن هذه العملية قد تم تجربتها وتحسن فعلا من أداء الأجهزة ، ولن تضر بأي حال من الأحوال الجهاز نفسه .

أقرأ أيضا:جهاز يفحص التربة ويحدد بماذا تزرع

1. اذهب للإعدادات ثم انقر على خيار حول الهاتف .
2. أسفل قائمة الخيارات ستجد رقم الإصدار الخاص بهاتفك ، قم بالنقر على رقم الإصدار 7 مرات متتالية .
3. ارجع إلى الإعدادات ثم اختر خيارات المطور.
سيظهر أمامك في قائمة المطور خيارات ثلاث وهي :
– مقياس حركة الإطار windows animation scale.
– مقياس حركة النقل transition animation scale .
– مقياس مدة تشغيل رسام الرسوم المتحركة animator animation scale .
الخيارات الثلاث هذه قياس حركاتها 1X ، ما يجب عليك هو تقليله حتى النصف ، أي أنك ستختار قياس الحركة بمعدل 0.5X وتأكد بعدما تقوم بالعملية أنك قللت قياس الحركة ولم تضاعفها 5X .

أقرأ أيضا:تطبيق يحمي مستخدمه من التجسس
بعدما تنتهي مما سلف ، ستصبح عملية التنقل أكثر سرعة وسهولة ، وستلاحظ الإختلاف الحقيقي بين الأدائين قبل وبعد .

الكلمات الدلالية:, , , ,