التوت البري… فاكهة مسلسلات الكرتون
من هو مخترع السيارة ؟
شرح الحديث النبوي .. عجبا لأمر المؤمن
أسيد بن الحضير ..الصحابي الكامل
الرشتة الفلسطينية بطرق مبتكرة
ديك رومي محشي بالدولمة
الكاتب الإيراني علي الشريعتي
عن فيلم 12 رجل غاضب .. Twelve angry men 
فيلم عمر المختار .. أسد الصحراء
عن قصة واقعية .. الفيلم التركي أيلا
عروس المطر للكاتبة بثينة العيسى
عمل صينية الجبن الحلو من الألف إلى الياء

مستقبل شريحة الإتصال SIM

المعلوم لنا أن شرائح الإتصال الخاصة بالشركات الكبرى للإتصالات حول العالم أجمع  شهدت تطورات كبيرة في نواحي عدة ومختلفة ، إلا أن التغير في حجم الشريحة كان هو الشيء الأبرز والأكثر وضوحا ، فها نرى أن شريحة الإتصال تتقلص كل يوم أكثر فأكثر .
ومن المتضح لنا أن حجمها سيواصل عملية التقلص إلى أن تختفي نهائيا ، وستستبدل شرائح الإتصال SIM هذه بشرائح أخرى رقمية ، ومدمجة داخل رقاقة المعالج .

أقرأ أيضا:حيل تسرع عمل هواتف أندرويد
في عالم الإلكترونيات المعقدة فإنه من المعروف أن كل مليميتر مربع من مساحة الشريحة هو مهم ، وذلك تبعا للحجم الصغير مقابل التكنولوجيا الكبيرة المعقدة ، وليس من المناسب إهمال أو إضاعة أي حيز من هذه الشرائح ، ومع ذلك فإنه ايضا الحيز الذي تشغله هذه الشرائح التقليدية SIM بقى مصدرا للإحباط لمصنعي الهواتف الذكية ، لكن جاءت الشركة البريطانية آرم ARM المتخصصة في عمليات تصنيع المعالجات ، بحلول جديدة .

وقالت الشركة أنها ستقوم بتطوير مكون جديد ، أطلقت عليه اسم ” آي.سيم ” iSIM ، وهو عبارة عن رقاقة مدمجة ، قامت الشركه ببنائها ضمن رقاقة المعالج نفسه ، حيث أنه وبهذه الآلية ستحتل “آي.سيم” أجزاء صغيرة جدا من المليمتر مربع ، مقارنة مع الشريحة النانونية SIM ، التي وصلت أبعادها إلى 8.8 × 12.3 ملم .

أقرأ أيضا:تطبيق يحمي مستخدمه من التجسس
وقالت شركة آرم ARM أن هذه الرقاقة جديدة التصميم وهي لم تقوم بتوفير مساحة فحسب ، وإنما عملت على تخفيض التكاليف ؛ فبدلا من دفع ثمن بطاقات في كل مرة تريد بها تجديد بطاقتك أو بغض النظر عن الأسباب سواء كان فقدان البطاقة او خرابها ، فإن الشركة المصنعة للمعالجات ستقوم بهذه العملية بدلا منك ، ولكن بالطبع هذا لا يعني بالضرورة أن بطاقات SIM ستختفي على نحو عاجل ، لأنه بشكل مبدئي تم تطوير هذه التقنية لتعمل على الأجهزة الخاصة بإنترنت الأشياء الصغيرة ، على غرار المستشعرات اللاسلكية ، وهي بالتأكيد تتطلب وجود خدمة خلوية لتقوم بأعمالها و إرسال تقارير عما يحدث حولها ، وما تستشعره .
ومن ضمن الأهداف التي سعت لها شركة آرم ، عملية تخفيض تكلفة منتجات إنترنت الأشياء وبأكبر قدر ممكن ، مما سيساعد مستقبلا على أن تصبح هذه الرقاقات الخاصة iSIM شائعة في الأسواق ، وبالتالي ستنتشر بشكل أوسع وعلى مجالات عدة .

أقرأ أيضا:استعمالات غير اعتيادية للهاتف الذكي .. تعرف عليها

ولكن يبقى هناك تساؤل حول شركات الإتصال وموافقتها أو عدم موافقتها على هذه التقنية الجديدة ، وخاصة أن الشركات المصنعة للهواتف سيكون لديهم بديل فعلي عن شريحة SIM التقليدية ، وهي تقنية iSIM وكذلك شريحة eSIM ، التي تمتلكها شركات الهواتف ، وهي شريحة صغيرة جدا بالأبعاد التالية 5 × 6 ملم .
وهذه الشرائح هي فعليا مستخدمة ومتواجدة بشكل يتزايد يوميا ، في كل من الأجهزة اللوحية ، والساعات الذكية ، وفي هواتف جوجل بيكسل ، والعديد من إكسسوارات الهاتف الذكي والتي تحتاج إلى خدمة خلوية لتقوم بعملها ، فلهذا إن انتشار هذه التقنيات بات فقط مسألة وقت .
إلا أن شركة آرم توقعت أن ترحب شركات الإتصال بهذه التقنية ، حيث أنها تزيد نسبة الأجهزة التي تعمل بإنترنت الأشياء ، والتي ستضطر للاستعانة بشركات الإتصال لتزويدهم بالخدمة ، مما يعني عملاء أكثر .

أقرأ أيضا:استخدامات متعددة لوضع الطائرة بالهواتف الذكية

وقالت شركة آرم أنها تتوقع رؤية شرائح الإتصال المدمجة هذه ، في نهاية العام الحالي في الأسواق .

الكلمات الدلالية:, , ,