شوربة .. الدشيشة اللّيبية
اللبلابي التونسي مع البيض
الباوند كيك المالح ( الكيكة الإنجليزية)
فطيرة التفاح أو الأبل باي بطريقة سهلة
من المطبخ المغربي .. أصابع التمر المقلية
تريس ليتشيس كيك المكسيكية
بسبوسة جوز الهند على الطريقة المغربية
حلى بارد .. بودينغ الشكولاتة المكسيكي
من المطبخ الأمريكي .. ريش الغنم المشوية
بسبوسة القشطة الليبية
شرح الحديث النبوي كل عمل ابن آدم له إلا الصيام
اللازانيا المكسيكية

هو أحد الأشخاص الذين أثاروا الجدل عبر الزمن ، قيل عنه طاغية وعنيف وواحد من الحكام الذين استخدموا الدكتاتورية للوصول إلى مبتغاهم والحفاظ على كراسيهم ونقل الولاية إلى عوائلهم.

و اشتهر بكثرة أخطائه العسكرية التي أدت إلى خراب وتدمير جيش فرنسا، وعلى غرار ذلك كان هناك الكثير من الأشخاص الذين أيدوا هذه الشخصية ودعموها وأعجبوا بها، والسبب برأيهم أنه أحد مؤسسي العصر الحديث في فرنسا.

اقرأ أيضا : نيلسون مانديلا.. مقاوم التمييز العنصري

هو نابليون بونابرت وهو من الأشخاص الذين رسموا قواعد الدستور الفرنسي المدني الذي اعتمدت عليه دول أوروبية ودول محتلة.

المولد والدراسة :

ولد نابليون بونابرت عام 1769 لأسرة من العوائل الغنية في ذلك الوقت في جزيرة كورسيكا، التي كانت تحت الحكم الايطالي في حينها، و انتقلت إلى الحكم الفرنسي فيما بعد.
درس بونابرت المحاماة ، وعمل لاحقا داخل قصر الملك لويس السادس عشر،  وأثرت أفكار وتوجهات وشخصية والدة بونابرت عليه، حيث سعت إلى تربيته تربية عسكرية شديدة وفظة، وحاولت توجيه أفكاره وتوجهاته صوب الفكر العسكري منذ نعومة أظافره، حتى أنها كانت تقيد حريته الطفولية وتمنعه من ممارستها.

اقرأ أيضا : الزعيم الأمريكي.. مارتن لوثر

كانت تتمتع عائلته بمركز قوي في فرنسا، ولذلك أتاحت له الدراسة في أفضل المدارس هناك، فدرس اللغة الفرنسية و اللاهوت.

وبعد إنهاء هذه المرحلة انتقل إلى مدرسة عسكرية بحرية، ولكنه لم يستطع أن يعتاد على التعامل مع الطلبة الفرنسيين بسبب لهجته المختلفة والمميزة فركز حينها على دراسته.

وفي المرحلة اللاحقة سافر إلى باريس وذلك لكي يلتحق بالمدرسة العسكرية فيها وبعد الانتهاء تخرج برتبة ضابط مدفعي.

حلم نابليون :

كانت علاقات بونابرت مع الجمهوريين قوية جدا و ناجحة، الأمر الذي عجل من ارتفاعه في المناصب العسكرية حتى بلغ رئاسة قيادة الجيش في فرنسا على حدود إيطاليا.

وبعد فترة قصيرة استلم رئاسة الحملة الإيطالية على النمسا والتي انتهت بنصره، ثم قام بونابرت بالعمل على خطة تستهدف غزو بريطانيا العظمى، ولكن قوة الجهة العسكرية البحرية البريطانية التي تفوق على قوة البحرية الفرنسية، أدى إلى تراجعه عن هذه الفكرة، و عرض فكرة أخرى تعتمد على غزو مصر، وبالتالي التأثير على بريطانيا وقطع الممرات التي تصل مصر بمستعمراتهم داخل الهند، وفي النهاية توجيه ضربة قوية لبريطانيا.

بعد توجيه هذه الفكرة وافقت فرنسا على طرحه وقام بعملية الغزو التي انتهت بعد ثلاثة سنوات بنتيجة مخيبة للآمال وهي تدمير الأسطول الفرنسي عن بكرة أبيه.

الاستيلاء على الحكم:

عندما عاد نابليون بونابارت من غزو مصر، شكل فريقاً ثلاثياً يجمعه مع جوزيف سيس، وروجيه بوكو، عملوا ثلاثتهم معاً على خلع نظام الحكم الذي اعتبروه نظام حكم ضعيف، واستولوا على الدولة من بعده، متشاركين ثلاثتهم في حكم الدولة ولكن هذا الوضع لم يدوم طويلا، وذلك لأن بونابرت استمر بالطمع حتى أخذ السلطة من هذا الفريق الذي شكله و احتكرها لنفسه.

نفيه ووفاته:

ومع بداية عام 1815 وجهت لهذا الدكتاتوري ضربة قوية بالهزيمة في معركة ” واترلو” المعروفة آنذاك، وبعد هذه الهزيمة حاول الفرار إلى أميريكا عبر البحر، لكن القوات البحرية البريطانية عملت على ملاحقته فوراً وألقت القبض عليه فيما بعد، وتم اعتقاله وحكم عليه بالنفي.

اقرأ أيضا : جان جاك روسو.. شرارة الثورة الفرنسية

نفي نابليون إلى جزيرة نائية ظروفها سيئة للغاية ومعاملة أهلها له كانت سيئة كذلك ما جعله يتدمر صحياً وتوفي سريعا في عام 1821.

الكلمات الدلالية:, , , , ,