شوربة .. الدشيشة اللّيبية
اللبلابي التونسي مع البيض
الباوند كيك المالح ( الكيكة الإنجليزية)
فطيرة التفاح أو الأبل باي بطريقة سهلة
من المطبخ المغربي .. أصابع التمر المقلية
تريس ليتشيس كيك المكسيكية
بسبوسة جوز الهند على الطريقة المغربية
حلى بارد .. بودينغ الشكولاتة المكسيكي
من المطبخ الأمريكي .. ريش الغنم المشوية
بسبوسة القشطة الليبية
شرح الحديث النبوي كل عمل ابن آدم له إلا الصيام
اللازانيا المكسيكية

خسارة الوزن في شهر رمضان

يعتبر شهر رمضان الكريم من أكثر المناسبات التي يحتل فيها الطّعام حيّزاً كبيراً من اهتمامات الناس، حيثُ يسعى الجميع لجمع الوصفات والأطعمة والتّخطيط لوجبات الإفطار والسّحور والحلويّات.

وعلى الرّغم من أن فترة الصّيام طويلة، إلّا أنّ تأثير هذا الشّهر على وزن الشخص يكون مختلفًا من صائم إلى آخر، فربما بعض الأوزان تزيد عند أشخاص في نهاية هذا الشهر الكريم، في المقابل هناك بعض الأشخاص يلاحظون نقصان بضع الكيلو غرامات في أوزانهم بعد الشهر.

‎ومن الجدير بالذكر أنّ الأطعمة المتعارف عليها خلال شهر رمضان، مثل: الحلويّات المتنوعة من العوامة والقطايف والعوّامة والكنافة وغيرها، والأطعمة الشهيرة التي ترافق معظم موائد الإفطار مثل السمبوسك والكبّة والمشروبات المتنوعة، وغيرها الكثير من الأطعمة التي قد تعطي سببا لتناول سّعرات حراريّة اضافية وبالتالي زيادة الوزن.

اقرأ أيضا : مشروبات رمضانية منعشة ومفيدة

إن أسلوب تخسيس الوزن لا يتغير في أي وقت، وكما هو الحال في هذا الشهر؛ حيث إنّ الصائم إذا ما تناول سعرات حراريّة متوزانة لاحتياجه اليومي و التي يستطيع جسم الإنسان حرقها يوميّاً؛ فهو بالتالي يحافظ على وزنه، وبالمقابل إذا تناول سعرات حراريّة زائدة عن الحد المعقول فإنّ ذلك يُسبّب زيادة الوزن.

كما ذكرت مجلتي ويب ميد الطبية ومجلة wiley online library بعض المعلومات والدراسات الطبية التي يمكن من خلالها خسران الوزن وتنظيم تناول الطعام في شهر رمضان وهي كالتالي:

قامت العديد من الباحثون بدراسات علمية حول الأثر الذي يتركه الشهر الفضيل على الصائم في كل سنة، والاختلافات الأيضيّة التي تحدث على جسم الإنسان فيه، بالإضافة إلى التأثير الذي يتركه على وظائف الجسم وأنسجته.

ووجد الباحثون أنّ صيام شهر رمضان يؤدي إلى حدوث خسارة في الوزن عند بعض الأشخاص وزيادة في الوزن وثبات عند البعض الآخر، وذلك لأن الأشخاص الذين تحدث لديهم خسارة في الوزن، يكون ذلك بسبب النظام الذي يجبر الشخص على تناول عدد أقل من الوجبات يوميّاً، وبالتالي ينتج عنه خسارة في الوزن.

إلّا أنّ هذه النتيجة ليس بالضرورة أن تحدث عند كل الصائمين، إذ إن بعضَ الأبحاث التي أجريت على ذات الموضوع وجدت أن هناك زيادةً في كتلة الجسم والنسيج الدهني، وأثبت دراسات أُخرى عدم تغيير في كتلة الجسم.

اقرأ أيضا : 4 أسباب تحد من خسارة الوزن

إن كل هذه المعطيات المتباينة تكون بسبب العادات والتقاليد والثقافات المتبعة في هذا الشهر، فتناول الطعام بشكل طبيعي ومتوازن دون الزيادة من كمية الوجبات السريعة، أو نسبة الكربوهيدرات والدهون والسكريات وغيرها فخسارة الوزن في هذه الحالة محققة.

 ما هي الخطوات الواجب اتباعها أثناء صيام الشهر الفضيل؟

• السلطات خلال وجبة الإفطار

يُمكن بكل سهولة استغلال هذا الشهر الكريم في تخسيس الوزن؛ بحيث إنّ عملية الصّيام وحدها تجعل الصائم يمتنع عن الطّعام والشّراب لمدة طويلة خلال اليوم، لكن اذا أراد الشخص ذلك يجب عليه أن يتّحكم في طريقة تناوله للطعام بعد الإفطار، وعموما، فإنّ بدء الأشخاص بتناول التمر و كوب من الماء كما أشارت السنة النبوية فإن ذلك يعطي الصائم شّعورا بالشّبع.

وبعد ذلك فإن في غالب الأحيان يبدأ الصائم بتناول الشوربات وفي هذه الأثناء يجب أن لا يتناول الشوربات المليئة بالدهون والصوديوم مثل الشوربات الجاهزة لأنها تؤدي إلى زيادة في الوزن.

ثم يحاول الأشخاص أن يمتنعوا قليلا عن تناول الطعام عن طريق الذهاب لأداء الصلاة مثلا أو تناول الفطور ببطئ كي يعزز الشعور بالشبع. ثم يمكن للصائمين البدء بتناول السلطات المختلفة والخالية من الدهون مثل ” المايونيز” وغيره بحيث تحتوي هذه السلطات على الخضار فقط دون المبالغة في كمية الأملاح كذلك.

السلطات تعمل على تسهيل عملية هضم الوجبة الرئيسية التي يجب أن تحتوي على كميات متوازنة ومعتدلة من العناصر الغذائية بحيث تحتوي على النشويات والبروتينات والدهون والفيتامينات والمعادن باختلاف الأغذية.

اقرأ أيضا: القرفة وخسارة الوزن

• المشروبات المختلفة

يكثر الأشخاص خلال هذا الشهر الفضيل من شرب العصائر والمشروبات، ولكن لتخسيس الوزن يجب على الأشخاص الإبتعاد عن المشروبات التي تحتوي على مستويات عالية من السكر؛ وذلك لأنها تعطي الشخص سعرات حرارية بدون فائدة.

وفي حال رغب الشخص في ذلك فيمكن أن يتناول منها كميات بسيطة وينصح الباحثون باعتماد الصائمين على العصائر الطبيعية الغير محلاة والماء.

• الحلويات

‎تأخذ الحلويات حيزا كبيرا من يوميات الصائم وقائمته الغذائية لذلك يجب على الأشخاص الذين يرغبون في خسارة الوزن أن يقللوا من تناولها أو الإمتناع عنها واستبدالها بالحلويات المتنوعة.

اقرأ أيضا : طريقة ذكية لإنقاص الوزن والمحافظة على صحة جيدة

• رياضة المشي

إن رياضة المشي هامة جدا خلال هذا الشهر لخسارة الوزن وتنشيط الدورة الدموية ولتحسين وظائف الجسم، وبالتالي فإن الباحثون القائمون على هذه الدراسة ينصحون الأشخاص بالقيام برياضة المشي بعد وجبة الفطور ؛ وذلك لأن الجسم يكون قد استعاد قواه وطاقته وبالتالي لا يتعرض الجسد للتعب والإرهاق.

الكلمات الدلالية:, , , , , ,