ميزوفونيا فوبيا الأصوات
فوائد الغفوة أو القيلولة
البطاطا المكسيكيّة مع الجبن
5 علامات تنذر بسرطان الجلد
أنواع الاضطرابات النّفسيّة
سلطة البطاطا المكسيكية
خارطة بيتر وخارطة مركاتور
عمل البيتزا المكسيكية
أشياء تسبب نوبة الرّبو يجب تجنبها
من المطبخ المكسيكي .. أرز مكسيكانو مع الدّجاج
أطعمة مفيدة لبناء العضلات عند الرّجال
لماذا التّثاؤب معدٍ ؟

عرف شارلوك هولمز بمهاراته في استخدام التفكير المنطقي وقدرته على التنكر والتمويه، فما حقيقية هذه الشخصية ؟

شارلوك هولمز هو شخصية من الخيال قام بتأليفها الطبيب الكاتب الاسكتلندي ” آرثر كونان دويل” . وكانت أعمال كونان بقصص الفانتازيا والخيال العلمي والمسرحيات الواقعية، واستوحى دويل شخصية هولمز من الدكتور جوزيف بيل الذي كان يعمل معه في المستشفى الملكي في مدينة ادمبرا بسكتلندا.

وكان الدكتور جوزيف بيل يصل إلى استنتاجات مذهلة بناءًعلى الملاحظات البسيطة، وهذا الأمر الذي قام دويل بتجسيده في شخصية هولمز . كما يعد الدكتور هنري لتلغون أحد مصادر إلهام دويل أثناء ابتكاره شخصية هولمز. أما شكل هذه الشخصية الخيالية فهي صورة لرجل طويل القامة يعتلي رأسه قبعة وفي فمه غليون ويقف ممسكًا بعدسة مكبرة.

اقرأ أيضا : مغنية الأطفال .. رشا رزق

• كيف جسدت شخصية هولمز في القصص والروايات؟!

كما وصف الدكتور واتسون شخصية هولمز في الروايات والقصص أنه شخص غريب الأطوار، لا يعير القيم الاجتماعية أي أهمية، وهو شخص دقيق فالأمر الذي يراه الناس بلا قيمة، يبدي هذا المحقق أهمية بالغة فيه. وجاء في هذه القصص تعريف عن هذه الشخصية بأنه محقق استشاري من أواخر القرن التاسع عشر و أوائل القرن العشرين، من مدينة لندن حيث بدء العمل كمخبر سري وهو لا يزال طالبا في الجامعة، كنوع من أنواع الهواية ثم تحول للاحتراف.

وكان التسلسل التالي لقصة هذه الشخصية أنه عمل ل ٦ سنوات كمحقق استشاري، وأخبرت الروايات كذلك أنه محقق يعتمد على أطفال الشوارع لاكتشاف الحقائق والبحث عن الجرائم. واستخدم الكاتب خبرته الطبية في صنع القصة والقضية وحبكها وخلق العقدة وحلها بالاعتماد بشكل أساسي على مهنته وحبه للتحقيقات الجنائية.

اقرأ أيضا : الكاتب المسرحي .. وليام شكسبير

• تاريخ هذه الشخصية في القصص والروايات:
يوجد ٤ روايات و ٦٥ قصة قصيرة من بطولة هذه الشخصية وكانت اول مرة تم ادخالها في الروايات والقصص في رواية ( دراسة في اللون القرمزي) عام ١٨٨٧ م وحققت نجاحًا متواضعًا.

ثم عادت الشخصية لتدخل مرة أخرى في عام ١٨٩٠ في رواية (علامة أربعة)، وهي التي زادت من شهرته وشعبيته بحيث حققت نجاحا أكبر هذه المرة. وكانت معظم هذه الروايات تروى من قبل الدكتور جون واتسون وهو صديق الكاتب.

ومع ظهور هذه الشخصية في سلاسل قصصية تحولت إلى شخصية أيقونة في عالم التحقيق والأدب البوليسي حتى أصبح يشار له بمحقق لندن العظيم.

اقرأ أيضا : صانع الابتسامة.. والت ديزني

• هل مات هولمز؟
قرر الكاتب قتل شخصية هولمز في روايته المسمى ( المشكلة الأخيرة) عام ١٨٩٣ ، ولكن تقبل القراء كان صعبًا ؛ لم يتقبلوا هذا الأمر بسهولة وظلوا على مدار ثمانية سنوات يرفضون الأمر، مما دفع الكاتب لإعادة هولمز إلى الحياة بعد ثماني سنوات.

وكان أول ظهور لهذه الشخصية بعد أن قرر الكاتب قتلها في رواية كلب آل بسكرفيل عام ١٩٠١. وفي رواية المنزل الفارغ اخترع الراوي قصة، بأن موت هولمز كان مجرد خدعة قام بها لأجل إيهام أعدائه والايقاع بهم وكان ذلك في عام ١٩٠٣.


وذكر في قصة قوسه الأخير أن هولمز قد تقاعد وانتقل للعيش في مزرعة صغيرة وعمل في تربية النحل، وكانت هذه نهاية الشخصية الشهيرة والتي تداول الناس قصتها على مر سنوات عديدة حتى ظنوا أنها حقيقة.

الكلمات الدلالية:, , , ,