شوربة .. الدشيشة اللّيبية
اللبلابي التونسي مع البيض
الباوند كيك المالح ( الكيكة الإنجليزية)
فطيرة التفاح أو الأبل باي بطريقة سهلة
من المطبخ المغربي .. أصابع التمر المقلية
تريس ليتشيس كيك المكسيكية
بسبوسة جوز الهند على الطريقة المغربية
حلى بارد .. بودينغ الشكولاتة المكسيكي
من المطبخ الأمريكي .. ريش الغنم المشوية
بسبوسة القشطة الليبية
شرح الحديث النبوي كل عمل ابن آدم له إلا الصيام
اللازانيا المكسيكية

ما هو مرض الباركنسون ؟

الباركنسون أو الشلل الارتعاشي هو مرض يُصيب الجهاز العصبي المركزي، الذي يُؤثر بشكل مُباشر على الجهاز الحركي. سُميت صعوبات الحركة التي وجدها الأطباء في مرض باركنسون بـ “باركنسونيسم”، وهي بشكل عام بُطء في حركة الجسم.يُسمى هذا المرض في بعض الأحيان بـ “باركنسون مجهول السبب”، لأنه لا يوجد سبب مُحدد له.

اقرأ أيضا : أطعمة تدمر الدماغ .. احذرها
قد تحدث عدد من الأمراض العصبية، التي تترافق عادةً مع الشلل الارتعاشي، ويتم وصفها بـ “الباركنسون الزائد” بحسب المجلة الطبية the lancet ، وهي:
1. ضمور النظام المُتعدد.
2. الشلل فوق الناصف التدريجي.
3. إنحطاط القشرية.
4. الخرف.
5. داء جسيمات ليوي.

أعراض المرض:

1. أعراض حركية:
• كالرُعاش ونقص في الحركة وصلابتها، وانعدام للإستقرار الوضعي.
• حركة اهتزازية بطيئة لليد، التي تزول مع الحركة الطوعية لليد او في أثناء النوم العميق، عادةً ما يظهر ذلك الارتعاش في يد واحدة، وبسرعة تتأثر اليد الأخرى مع تقدم المرض.
• حركة سريعة تحصل لدى المريض عندما يُحاول الوقوف او تغيير وجلسته.
• صوت هادئ ووجه لا يتحرك.
2. أعراض عصبيّة:
• اضطرابات في الإدراك، والمزاج، والسلوك، والفكر.
• الخرف الذي يزيد مع التقدم في السن، وطول المدة المرضية.
• الهلوسة والأوهام تحدث لحوالي 50% من الأشخاص المُصابين بمرض باركنسون، ويمكن أن تكون تلك العلامات، مُؤشر للإصابة بالخرف.
• مشاكل في النوم، وهي من سمات مرض باركنسون، ويُمكن أن تتزايد بسبب العلاجات، كالنعاس أثناء النهار وتشمل هجمات النوم المُفاجئ والشعور بالخًدر، والأرق، واهتزاز العين بشكل سريع.
ومن الأعراض الأخرى: انخفاض ضغط الدم عند الوقوف وهو ما يُعرف بـ “هبوط الضغط الانتصابي”، والتهاب الجلد الدهني، والتعرق المُفرط، وضعف جنسي.

اقرأ أيضا : ألزهايمر .. أنواعه وأسبابه وطرق الوقاية منه

توجد أسباب افترضها الاطباء، قد تُساهم في الإصابة بالمرض، منها:
1. اسباب وراثية:
وفق دراسة أجرتها منظمة الصحة العالمية، تبيّن أن ما نسبته 15% من الأشخاص المصابون بالباركنسون لديهم أقارب مصابون بالمرض.
2. أسباب بيئية:
• التعرض للمبيدات الحشرية والإصابة بالرأس.
• الناس الذين لم يُدخنوا السجائر ابداً لديهم خطر متزايد للإصابة بالمرض.
• عدم شُرب مشروبات تحتوي الكافيين بشكل مُعتدل، يزيد من خطر الإصابة كذلك.

للوقاية من المرض:

1. ممارسة الرياضة، والاستمرار عليها يُخفض من خطر مرض باركنسون.
2. •يُعتقد أن الكافيين عنصر وقائي للمرض.
3. •مُضادات الأكسدة، مثل فيتامين إي و فيتامين ج.

اقرأ أيضا : الموسيقى صديقة مرض الزهايمر
العلاج:
لا يوجد علاج لمرض الباركنسون، بينما الأدوية والعمليات الجراحية والعلاج الطبيعي، تُقلل من آثار الأعراض وتمنع تفاقمها.

الكلمات الدلالية:, , ,