شوربة .. الدشيشة اللّيبية
اللبلابي التونسي مع البيض
الباوند كيك المالح ( الكيكة الإنجليزية)
فطيرة التفاح أو الأبل باي بطريقة سهلة
من المطبخ المغربي .. أصابع التمر المقلية
تريس ليتشيس كيك المكسيكية
بسبوسة جوز الهند على الطريقة المغربية
حلى بارد .. بودينغ الشكولاتة المكسيكي
من المطبخ الأمريكي .. ريش الغنم المشوية
بسبوسة القشطة الليبية
شرح الحديث النبوي كل عمل ابن آدم له إلا الصيام
اللازانيا المكسيكية

اللوكيميا أو ” سرطان الدم “، وبحسب مركز الحسين للسرطان فهو نوع من سرطانات الدم والأنسجة التي تُنتج الدم كنخاع العظم. تنشأ خلايا الدم في النخاع العظمي كخلايا جذعية، وتصل مرحلة النضج فيما بعد لتُنتج أشكالاً مختلفة من خلايا الدم(خلايا دم بيضاء او حمراء او صفائح دموية)، ومن ثم تنتقل لمجرى الدم، أما لدى الشخص المُصاب بسرطان الدم، فإنه يتم إنتاج عدد من خلايا الدم البيضاء غير الطبيعية من خلال نخاع العظم، تدخل تلك الخلايا الشاذة إلى مجرى الدم، وتنتشر بين خلايا الدم السليمة، وتكون مُهمة تلك الخلايا الشاذة إعاقة الخلايا السليمة والطبيعية عن عملها ووظائفها.

اقرأ أيضا : لقاح السرطان .. تعريفه وطريقة صنعه وكيفية عمله
و بحسب مركز الحسين للسرطان، فلا أحد يعرف إلى الآن أسباباً مُحددة لسرطان الدم، بينما هُناك عوامل تزيد من خطر الإصابة به، وهي:
• تعرض الجسم لمستويات عالية من الأشعة.
التدخين.
• التعرض المُتكرر لمادة البنزين(هي مادة كيميائية تُستخدم في الصناعات الكيميائية، وتوجد ايضاً في السجائر).
• من مُسببات سرطان الدم أيضاً بعض أدوية العلاج الكيميائي مثل: Etoposide، وأدوية تُعرف بـ alkylating agents.
• الاشخاص المصابين بخلل التنسج النقوي، وأنواع أخرى من اضطرابات الدم، تكون لدى هؤلاء الاشخاص فرصة كبيرة للإصابة بسرطان الدم النقياني الحاد.

ماهي أعراض سرطان الدم:

• توّرم ونزيف في اللثة.
• انتفاخ في البطن.
• انتفاخ وتوّرم العقد الليمفاوية، خصوصاً في الرقبة وتحت الإبط.
• تعرق وشعور بالحمى ليلاً بلا سبب واضح.
• الاصابة بالعدوى بشكل متكرر.
• سهولة حدوث نزيف او كدمات.
• فقدان للشهية والشعور بالامتلاء بعد تناول كمية قليلة من الطعام.
• فقدان الوزن بشكل كبير دون سبب.
• الشعور بالتعب الشديد والاعياء المُستمر.

اقرأ أيضا : 8 عادات يومية صحية تقي من السرطان

تشخيص سرطان الدم:

• فحوصات للدم: مثل فحص تعداد الدم الكامل(CBC)، وفحص وظائف الكلى، وفحص وظائف الكبد، وفحص تحديد مستوى حامض البوريك في الدم.
• خزعة نخاع العظم، وهو الفحص الشائع لمعرفة نوع سرطان الدم.
• فحص البزل القطني، لأجل البحث عن وجود خلايا سرطانية في السائل الشوكي، وهو السائل الذي يوجد في فراغات الدماغ والحبل الشوكي.
• فحص الوراثيات الخلوية، حيث يتم النظر إلى الكروموسومات في مختبر مُتخصص، عن طريق عينات دم او نخاع عظم او عدد ليمفاوية، وبعد ذلك يتم تحديد ما إذا كان هُناك أي مشاكل وراثية مُعينة.
• التشخيص الجُزيئي(فحص per وfish)، من خلال فحص “البلمرة المُتسلسل”(pcr)، يتم الكشف عن آثار الخلايا السرطانية، ويعمل فحص “مضان التهجين في الموقع”(fish)، على الكشف عن أيّةِ عيوب في الكروموسومات في الحمض النووي للخلية

أنواع سرطان الدم:

سرطان الدم إما أن يكون حاداً او مُزمناً، وله ثلاثة أنواع، وهي:
• سرطان الدم الحاد: يتم إنتاج الخلايا السرطانية بسرعة كبيرة جداً وتتفاقم بالسرعة نفسها، وهذا النوع يُهدد حياة المُصاب بشكل كبير، وهو نوعان:
– سرطان الدم الليمفاوي الحاد.
– سرطان الدم النقياني الحاد.
• سرطان الدم المُزمن: تُنتج الخلايا السرطانية ببطئ ويتفاقم بشكل تدريجي، وبعض أعراضه تحتاج لفترة طويلة قبل أن تبدأ بالظهور. أحياناً يُشخص سرطان الدم المُزمن عن طريق الفحص الروتيني، قبل ظهور الأعراض، وهو كذلك نوعان:
– سرطان الدم الليمفاوي المزمن.
– سرطان الدم النقياني المزمن.
• سرطان دم الخلية الشعرية هو نوع نادر، وقد سُمي بالشعري بسبب شكله تحت المجهر، فهو يظهر كالشعر. نوع سرطان الدم هذا في الأغلب يُصيب كبار السن، والرجال بشكل أكبر من النساء، واعراضه الشائعة هي الإرهاق والضعف بسبب فقر الدم.

اقرأ أيضا : المؤثرات النفسية للإصابة السرطانية

العلاج:

هُناك طرق للعلاج، يتم تحديدها حسب حالة المريض، وحدّة المرض ونوعه، من أكثر العلاجات استخداماً هي:
• العلاج الكيميائي.
• العلاج بالأشعة.
• زراعة نخاع العظم.
• وهناك علاجات مساعدة، كنقل الدم لمعالجة فقر الدم والنزيف، و مُضادات حيوية وإنترفيرون لدعم الجسم مناعياً، وجعله أكثر مقاومة للأمراض.

الكلمات الدلالية:, , , ,