سورة الزّمر
سورة ص
سورة الصّافات
سورة يس
سورة فاطر
سورة سبأ
سورة الأحزاب
أصابع السيدة (ليدي فنجرز) بطريقة سهلة ومع التيراميسو
سورة السّجدة
سورة لقمان
سورة الرّوم
عن رواية الحارس في حقل الشّوفان

التّعامل مع الطّفل المثاليّ

قد يقول أحد الوالدين بفخر شيئًا مثل: ظل ابني مستيقظًا طوال الليل ليكمل دراسته على مشروعه في معرض العلوم. إنه أمر لا بأس به ولكن هذا الوالد قد لا يخطر بباله أنّ الكماليّة هي مشكلة خطيرة. كما تقول آمي مورين المعالجة النّفسية والمحاضرة في جامعة بوسطن.

اقرأ أيضا : كيف تستخدم التقدير لتحفيز سلوك الطفل الجيد؟

– ما هي الكماليّة ومن هو الطفل المثالي؟

من الجيّد أن يكوّن الأطفال توقعات عالية لأنفسهم ولكن إذا كانوا يتوقعون أن يكون كل شيء مثاليًا ، فلن يكونوا أبدًا راضين عن أدائهم.
يقوم الكماليّون –المثاليين – بإعداد أهداف غير واقعيّة لأنفسهم ثم يضعون ضغوطاً هائلة على أنفسهم لمحاولة الوصول إلى أهدافهم ، وينخرطون في التفكير بكل شيء أو لا شيء سواء كان هذا الرقم 99 في اختبار الرياضيات أو 9 من أصل 10 رميات ، ويعتقد المتميزون أنّ أداءهم قد فشل فشلاً ذريعاً عندما لا يحققون أهدافهم.
وعندما ينجحون ، يكافحون من أجل الاستمتاع بإنجازاتهم ، فهم في كثير من الأحيان يعزون إنجازاتهم إلى الحظ الجيّد ويقلقون من عدم تمكّنهم من تكرار النتائج أو الحفاظ على مستوى نجاحهم.

اقرأ أيضا : تصرفات الأهل تعزز السلوك السيء لدى الطفل

– أنواع الكمالية :

يعتقد بعض الباحثين أنه من الممكن لتوقّعات الطّفل العالية غير الواقعيّة أن تخدمه جيدًا في الحياة. لكنّ باحثين آخرين يجادلون بأن الكمالية الحقيقية دائماً ضارّة.
وقد حدّد الباحثون ثلاثة أنواع متميزة من الكماليّة هي :
1. المثقفون الموجّهون لذاتهم الذين لديهم توقعات غير واقعيّة لأنفسهم.
2. المتميّزون الموجّهون للآخرين هم الذين يضعون معايير غير واقعيّة لأشخاص آخرين.
3. الباحثون عن الكمال والمميزون اجتماعياً الذين يعتقدون أنّ الآخرين ، مثل الوالدين أو المدرّبين ، لديهم توقّعات غير واقعيّة لهم.
وجميع هذه الأنواع قد تكون ضارّة لرفاه الطفل.

اقرأ أيضا : إبداع الطفل في الرسم مهم

– الأعراض :

1. حساسية عالية للنقد.
2. صعوبة في إكمال المهام نظرًا لأن العمل ليس جيّدًا بما يكفي.
3. المماطلة لتجنب المهام الصّعبة.
4. ذاتيّة النّقد ، والوعي بالذّات ، وسهولة الإحراج.
5. مشاكل في اتّخاذ القرارات أو إعطاء الأولويّات.
6. انخفاض التسامح مع الذّات والإحباط عند ارتكاب خطأ.
7. القلق الشديد المحيط بالفشل.

اقرأ أيضا : 6 طرق لتعليم الطفل الثقافة العالمية

– كيفية معالجة الكمالية ؟

1. الإشادة بجهود الطّفل بدلاً من النتائج وتجنب مدح الطّفل للحصول على 100 في أيّ اختبار والتّوضيح له إنَ الإنجاز ليس الشيء الوحيد المهم في الحياة.
2. أن يشارك الأهل قصصاً من إخفاقاتهم والتّوضيح للطّفل بأنّ ليس موجوداً ليكون مثاليّاً.
3. تعليم الطّفل كيفية التّعامل مع خيبة الأمل والرّفض والأخطاء بطريقة صحيّة.
4. تعليم الطّفل التّراحم الذاتي في مقابل النقد الذاتي وأن يقوم الأهل بإجراء محادثات مع نفسهم بصوت عالٍ لإظهار أنّهم يتعاملون مع أنفسهم بلطف عندما يخطؤون.
5. أن يراقب الأهل توقّعاتهم ولا يضغطوا على الطّفل ليكون مثاليّاً ، يجب أن تكون التّوقعات عالية ولكن معقولة.
6. مساعدة الطّفل على تحديد ما يمكنه التّحكّم فيه وما لا يمكنه فعله ، والتّوضيح أنّه لا يستطيع التّحكّم في العديد من الظروف التي تؤثر على نجاحه ولا يمكنه التّحكّم في مدى صعوبة الاختبارات ، ولا يمكنه التّحكّم في مستوى أداء أقرانه ، ولكنه يستطيع التّحكّم في جهوده.

الكلمات الدلالية:, , , ,