هل من الآمن استخدام زيت جوز الهند لجفاف المهبل؟
إدمان القمار أخطاره وأعراضه
كيفية اختيار واقي الشمس المناسب
ما هي أعراض الإدمان؟
أهمية فيتامين د للجسم
كيف نتغلب على الوحدة؟
جفاف المهبل .. الأسباب والأعراض والعلاج
ماذا بعد علاج الادمان ؟
أكبر أهرامات العالم
أعراض نقص فيتامين C
جهاز يمكن ارتداؤه يكشف عن السرطان من خلال الدم
أكبر الدول في الشرق الأوسط

طرق تعقيم الحليب للطفل

فطر الله قلب كل أم على حب أبنائها ، و الحرص على سلامتهم ، و الخوف عليهم من أي خطر قد يحيط بهم ، و تعد الجراثيم التي تدخل إلى حليب الطفل إحدى الآفات التي تضر بصحة الطفل. و للتخلص من الجراثيم التي تدخل في زجاجة الطفل ، فهناك طريقتين يسهل اتباعهما في المنزل :

اقرأ أيضا : للمرضع .. هكذا ستزيد كمية الحليب

أولا : التعقيم النسبي ( وهي الطريقة الشائعة والمتعارف عليها ) ؛ حيث تتم بغليان الحليب في درجة 101° مئوية . و يجب الانتباه إلى أن الحليب يختلف عن باقي السوائل ، فهو لا يكون قد وصل للغليان المطلوب بمجرد ظهور طبقة القشدة كما يظن الكثيرون ، بل يبدأ فعليا بالغليان عند تفتت تلك الطبقة .

ثانيا : التعقيم المطلق الذي يتم بواسطة ” قدر بريستو ” التي كانت تسمى قديما الصاد الموصد . حيث تقوم هذه الآلة بغليان الماء بشدة ، و يلزمنا لتعقيم الحليب تسخينه في هذه الآلة لدرجة حرارة 108° مئوية ، و تتم قراءتها بميزان القراءة الموجود عليها ، ثم تبريد الحليب سريعا حتى لا يختلف طعمه .
و تختلف مدة غليان الحليب في الصيف عنها في الشتاء ؛ ففي الصيف يجب غليانه مدة 10 دقائق ، بينما يكفيه في الشتاء مدة 2 – 3 دقائق فقط . و بهذه الطريقة نستطيع الاحتفاظ بالحليب داخلها مدة طويلة دون أن يفسد .

اقرأ أيضا : أهم أسباب عدم قدرة الطفل على المشي
و هناك طريقة أخرى للتعقيم النسبي و هي حمام ماري ( Bain marie ) ؛ حيث يحتوي هذا الجهاز على ست أو ثماني قوارير ؛ و التي تكفي الطفل من الحليب طوال اليوم ، بحيث يسخن الحليب داخل الجهاز على حرارة 100° مئوية ، و تختلف مدة الغليان تبعا للفصول ؛ ففي فصل الصيف يجب أن لا يقل عن 40 دقيقة ، بينما في الشتاء يكفيه عشر دقائق .
و تحتوي هذه القوارير سدادات تعمل على إخراج الغازات من داخل القارورة ، لكنها لا تسمح بدخول الغازات .
* عندما تكون السدادة منتفخة للأعلى ومحدبة ، فهذا يدل على ان الحليب قد أصبح فاسدا ، بالمقابل حين رؤيتها قد تجوفت للداخل فهذا يدل على سلامة الحليب بداخلها .
و تعد طريقة الغليان أسهل و أوفر من حمام ماري ، لكن حمام ماري يعد أكثر أمانا و حفاظا على الحليب من أي جراثيم .
و يجب الانتباه عند اختيار الحليب للطفل اختيار الحليب المناسب تبعا لعمر الرضيع ، و وزنه ، و حالته الصحية ، و طريقة إعداده ، و كيفية تعقيمه بالطرق التي تم ذكرها سابقا .
و يجب الانتباه لقارورة حليب الطفل التي ينبغي أن تكون ملساء مدرجة ، و تكون الحلمة جيدة ، حيث أن بعضها يكون ضار و سام للطفل ، حيث نستطيع اختبار الجيد منها بوضع الحلمة في إناء مليء بالماء ؛ فإذا طفت فوق الماء فتلك تكون جيدة ، أما إن لم تطفو فهذه غير جيدة و يحذر منها المختصين .

اقرأ أيضا: نبرة بكاء الطفل دليل حاجة
إضافة إلى ضرورة الانتباه للون الحلمة التي يفضل أن تكون صفراء فاتحة ، و تجنب اللون الأسود أو الأحمر ، حيث يدخل في تركيبهم مادة كبريت الزئبق الضارة .


المرجع : تربية الطفل و العناية بالوليد ، الدكتور صبيح قتيبة الجزار، دار النفائس .

الكلمات الدلالية:, , , ,