تحضير خبز البريوش الهش
معلومات عن مسلسل طريق
ملخص عن رواية منزل الأشجار النّحاسيّة
سورة الشّعراء
الأبلما اللبنانية بطريقة سهلة وسريعة
سورة الفرقان
كيفية علاج سرطان الليمفوما الهامشية
عمل لحم بتلو مع الخضار
سورة النّور
تحضير سلطة الدّجاج مع النودلز
عن فيلم الأرض ليوسف شاهين
قصة المثل الشّعبي .. اللي بدري بدري واللي ما بدري بقول كف عدس

مشكلات الغلوتين مع الصحة

مادة الغلوتين مثيرة للجدل هذه الأيام ، معظم المصادر تدّعي أنّها آمنة للجميع باستثناء أولئك الذين يعانون من مرض الاضطرابات الهضميّة ، من ناحية أخرى يعتقد بعض خبراء الصّحّة أنّ الغلوتين ضار بالنّسبة لمعظم النّاس. فما هو الغلوتين ؟
تقول أخصّائيّة التّغذية أدا بجنرادوتير من جامعة آيسلندا : الغلوتين هو عبارة عن عائلة من البروتينات الموجودة في الحبوب مثل القمح والشّعير ، ويعتبر القمح من الحبوب الأكثر استهلاكًا المحتوية على الغلوتين ، البروتينان الرّئيسيان في الغلوتين هما غلوتينين وغليناين وغلادين هو المسؤول عن معظم الآثار الصّحّيّة السّلبيّة.
عندما يتمّ خلط الدّقيق مع الماء ، تشكل بروتينات الغلوتين شبكة لاصقة تحتوي على تناسق شبيه بالتّماسك ، هذه الخاصيّة تشبه الغراء مما يجعل العجين مرنًا ، ويعطي الخبز القدرة على الارتفاع عند خبزه كما يوفّر نسيجًا مطاطيًّا.

اقرأ أيضا : تأثير المكملات الغذائية على الصحة

المشاكل مع الغلوتين :

معظم النّاس يتحمّلون الغلوتين بشكل عاديّ ، ويمكن أن يسبّب مشاكل للأشخاص الذين يعانون من بعض الحالات الصّحّيّة وتشمل مرض الاضطرابات الهضميّة ، وحساسيّة الغلوتين ، وحساسيّة القمح وبعض الأمراض الأخرى.

1. مرض الاضطرابات الهضميّة :

مرض الاضطرابات الهضميّة هو أشدّ أشكال عدم تحمّل الغلوتين. يؤثر على حوالي 0.7 – 1 من السّكان وهو اضطراب في المناعة الذّاتية ، وينطوي على الجسم الذي يعالج الغلوتين كأنّه غزو أجنبي ، يهاجم جهاز المناعة بالإضافة إلى بطانة القناة الهضميّة ، هذا يدمّر جدار الأمعاء ، وقد يسبّب نقصًا في المغذّيات، وفقر الدّم ، ومشكلات هضميّة شديدة ، وزيادة مخاطر الإصابة بأمراض كثيرة.
الأعراض الأكثر شيوعًا من مرض الاضطرابات الهضميّة هي الانزعاج الهضميّ ، وتلف أنسجة في الأمعاء الدّقيقة ، والانتفاخ ، والإسهال ، والإمساك ، والصّداع ، والتّعب ، والطّفح الجلديّ ، والاكتئاب ، وفقدان الوزن.
ومع ذلك ، فإنّ بعض الأشخاص الذين يعانون من مرض الاضطرابات الهضميّة لا يعانون من أعراض في الجهاز الهضميّ ، ولكن قد يكون لديهم أعراض أخرى مثل التّعب أو الأنيميا (فقر الدّم).
لهذا السّبب ، قد يكون من الصّعب تشخيص مرض الاضطرابات الهضميّة ، في الواقع إنّ ما يصل إلى 80% من المصابين بمرض الاضطرابات الهضميّة لا يعرفون أنّهم مصابون به.

اقرأ أيضا : أضرار البلاستيك على الصحة

2. حساسية الغلوتين غير المسبّبة للاضطرابات الهضميّة :

هناك العديد من النّاس الذين يصابون بأعراض الاضطرابات الهضميّة ، ولكن لا يزال رد فعلهم سلبيًّا تجاه الغلوتين (وتسمّى هذه الحالة حساسيّة الغلوتين غير السّيليكي). تشمل أعراض حساسيّة الغلوتين الإسهال وآلام المعدة والتّعب والانتفاخ والاكتئاب.
لا يوجد تعريف واضح لحساسية الغلوتين غير المسبّبة للاضطرابات الهضميّة ، ولكن التّشخيص يحدث عندما يتفاعل المريض سلبًا مع الغلوتين ، ولكن يتمّ استبعاد مرض الاضطرابات الهضميّة ، ومع ذلك يعتقد بعض الخبراء أنّ هذه ليست حالة حقيقيّة ويعتقدون أنّ التّأثيرات الضّارة خياليّة أو تسبّبها مواد أخرى غير الغلوتين.

3. متلازمة القولون العصبيّ :

هو اضطراب هضميّ شائع يسبب أعراض مثل ألم البطن والتّشنج والانتفاخ والغازات والإسهال ، إنّه حالة مزمنة ، ولكنّ العديد من النّاس قادرون على إدارة أعراضهم مع النّظام الغذائيّ ، وتغيير نمط الحياة وإدارة الإجهاد. ومن المثير للاهتمام أنّ الدّراسات أظهرت أنّ بعض الأفراد المصابين بالقولون العصبيّ قد يستفيدون من حمية خالية من الغلوتين.

الكلمات الدلالية:, , , ,