حكم وضع الكحل للمرأة
شرائح اللحم البقري الحار من المطبخ الأمريكي
استعراض لسيارة مرسيدس بنز 2019
نظرة على سيارة أودي Q8 2019
نظرة على سيارة أودي Q3 2019
حكم تداول الأموال في البورصة
المسلسل التركي نساء حائرات
أسباب انخفاض طاقة الجسم لدى الرجال
كيف تعزز هرمون التستوستيرون بشكل طبيعي؟
نبذة عامة عن المسلسل اللبناني ثواني
ما هو هرمون التستوستيرون؟
أمثال عراقية معروفة

السالمونيلا نوع من البكتيريا التي يمكن أن تنتج مرض الإسهال، ينتج مرض السالمونيلا عادة عن الطعام الملوث بنفايات حيوانية أو بشرية أو بالحيوانات التي تحمل البكتيريا. وعادة ما تبدأ أعراض المرض في غضون أيام قليلة والرعاية الداعمة مطلوبة فقط.
ومع ذلك، يمكن رؤية الجفاف أو عدوى السالمونيلا الغازية، خاصة في الفئات العمرية عالية الاختطار والأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة، كما تقول كريستينا دودا (ممرضة متخصصة في الامراض المعدية، وامراض الدم والاورام عند الاطفال).

اقرأ أيضا : مرض كورونا.. التشخيص والأعراض والعلاج

– الأعراض كما تصفها كريستينا :

تتشابه أعراض داء السلمونيلات مع أعراض فيروس المعدة وتشمل الإسهال، والحمة، و تقلصات المعدة، و القيء (في بعض الأحيان).
وتظهر هذه الأعراض عادةً بعد 12 إلى 72 ساعة من التعرض للبكتيريا، وعادة ما تستمر الأعراض من أربعة إلى سبعة أيام وتتحلل من تلقاء نفسها دون علاج.
من حين لآخر، خاصة عند الرضع أو كبار السن أو الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة، قد ينتج مرض أكثر خطورة عن عدوى السالمونيلا، قد يصبح الإسهال شديدًا لدرجة أن الشخص يحتاج إلى دخول المستشفى بسبب الجفاف، ويمكن ملاحظة عدوى السالمونيلا الغازية في مجرى الدم، وقد تنتشر إلى الدماغ، أو العظام، أو المفاصل.
نادرًا ما يمكن للأشخاص المصابين بسالمونيلا أن يصابوا بالتهاب المفاصل التفاعلي (متلازمة رايتر)، وتشمل أعراض متلازمة رايتر الألم في المفاصل، والتبول المؤلم، وتهيج العينين.

اقرأ أيضا : أنواع مرض الروماتيزم وأعراضها

– الأسباب :

ينتج مرض السالمونيلا عن سلالات من بكتيريا السالمونيلا الموجودة في براز الحيوانات، وبراز الأشخاص المصابين بالسالمونيلا، معظم الناس يربطون عدوى السالمونيلا التي تنتقل عن طريق الغذاء بالطيور أو اللحوم النيئة أو غير المطبوخة جيداً، ولكن يمكن أيضًا أن تكون البكتيريا موجودة على الفواكه والخضروات غير المطبوخة أو المعدة أو المغسولة بشكل صحيح.
قد يقوم الطباخون في المنزل بنشر السالمونيلا في الطعام، إذا لم يغسلوا أيديهم بشكل صحيح بعد استخدام الحمام، ويمكن للشخص الذي كان مريضًا بالسلمونيلا أن ينقلها إلى الآخرين حتى مرور 48 ساعة قبل ظهور أعراضها عليه، كما تقول كريستينا.

اقرأ أيضا : ما هي بكتيريا الملوية البوابية؟

– التشخيص :

يجب على الأشخاص في المجموعات المعرضة للخطر أو الذين يعانون من أعراض الجفاف أو الأمراض الشديدة مراجعة الطبيب، يجب زيارة الطبيب عند الشك بالإصابة من الطعام الملوث.
وتشمل الفحوصات، فحص البراز، وفحص الدم، واختبار الحساسية للمضادات الحيوية.

– العلاج والمعاملة :

لا يوجد علاج ضروري للسالمونيلا بخلاف البقاء رطبًا، من المهم شرب الكثير من الماء أو محلول إلكتروليت عندما يصاب الشخص بالإسهال للتأكد من عدم إصابته بالجفاف، ويجب تجنب عصائر الفاكهة والمشروبات الغازية لأنها قد تجعل الإسهال أسوأ، وعادة لا تكون المضادات الحيوية ضرورية ما لم تدخل البكتيريا مجرى الدم.

اقرأ أيضا : لماذا نتحسّس ؟

– الوقاية :

نظرًا لأن السالمونيلا موجودة في البيئة، فمن المهم اتباع بعض الخطوات الأساسية لمنع العدوى البكتيرية:
1. عدم أكل البيض أو اللحم أو الدواجن النيئة أو غير المطبوخة جيداً، أي يجب أن ينضج صفار البيض، ويجب أن تكون اللحوم (وخاصة اللحوم المطحونة) والدجاج الوردي مطبوخ من المنتصف.
2. عدم شرب الحليب الخام، أو الحليب غير المبستر، أو منتجات الألبان.
3. غسل جميع المنتجات جيدا.
4. إبقاء اللحوم غير المطهية منفصلة عن المنتجات والأطعمة الأخرى حتى لا يحدث تلوث بينها.

الكلمات الدلالية:, , , , ,