سورة القصص
التريليتشا التركية
سورة النّمل
التارت الأمريكي بحشوات مختلفة
وجوب التأكد من صحة الأحاديث
تحضير خبز البريوش الهش
معلومات عن مسلسل طريق
ملخص عن رواية منزل الأشجار النّحاسيّة
سورة الشّعراء
الأبلما اللبنانية بطريقة سهلة وسريعة
سورة الفرقان
كيفية علاج سرطان الليمفوما الهامشية

حقائق عن التسمم الغذائي

التسمم الغذائي يحدث بسبب البكتيريا والطفيليات والفيروسات التي يمكن أن تنتشر من الطهاة للضيوف، أو من الأطعمة المعلبة. تسبب معظم أمراض التسمم الغذائي الغثيان والقيء، يليها الإسهال، كما يمكن أن تسبب العدوى التي تستغرق وقتا يوما واحدا لتطويرها، كما يقول الأستاذ المساعد في الطب السريري ميغان كوفي، في مركز لانغون الطبي التابع لجامعة نيويورك. ويتابع الدكتور حديثه عن التسمم الغذائي :

اقرأ أيضا : الدودة الشريطية .. الأعراض والعلاج
أهم الأشياء التي يجب اتباعها عند الإصابة بالتسمم :

1. الحفاظ على رطوبة الجسم :

إن شرب كميات كبيرة من الماء، أو من العصير المتعادل(50:50 ماء وعصير)، واستخدام مصل أو علاج بالفم، أو شرب الماء الذي يحتوي على الملح والسكر، يضمن عدم الإصابة بالجفاف، والكمية الموصى بها للبالغين هي 6 ملاعق صغيرة من السكر، و0.5 ملعقة صغيرة من الملح مضافة إلى 1 لتر من الماء. وبالنسبة للأطفال يمكن استخدام الادوية التجارية ذات النكهة.

اقرأ أيضا : الإسهال المعدي

2. يجب زيارة الطبيب إذا عانى المريض من :

– عدم القدرة على شرب السوائل نتيجة القيء.
– الدم مع القيء.
– براز دموي أو براز أسود.
– بكاء الطفل دون دموع، ورطوبة الحفاضات أقل، وجفاف في الفم.
– الدوار والضعف العام.
– ارتفاع درجة الحرارة.
– عدم القدرة على التبول بسبب الجفاف.
– آلام شديدة في البطن، وتشنجات وصلابة في البطن.
– ضعف في الساقين.
– الرؤية الباهتة.
– مشاكل في التنفس.

اقرأ أيضا : ما هي بكتيريا الملوية البوابية؟

3. من أكثر الناس عرضة للخطر :

الرضع والأطفال الصغار هم أكثر عرضة للخطر من الجفاف، لأنه من الصعب الطلب من الرضيع أن يشرب أكثر ليبقى جسمه رطباً.
قد تكون النساء الحوامل أكثر عرضة للإصابة بالعدوى، والتي قد تكون أكثر حدة. بعض العدوى، مثل اللستيريا، يمكن أن تؤثر بشكل خاص على الجنين، ويمكن أن يكون المرض معتدلاً للأم ويسبب الحمى فقط، أو آلاما في العضلات، أوغثيان وقيء.
أي شخص لديه جهاز مناعي ضعيف بسبب إصابته بفيروس نقص المناعة البشرية، أو السرطان، أو مرض الكبد، أو السكري، هو عرضة للخطر كثيرا. بعض أنواع العدوى، مثل الكريبتوسبوريديا أو الفبريو هي أمراض مختلفة جدا في الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة، وهذه الأمراض أسوأ بكثير، والأمراض المرتبطة بالأغذية يمكن أن تهدد حياة الأشخاص الذين يعانون من ضعف شديد في جهاز المناعة.
يمكن أن تضعف أنظمة المناعة مع التقدم في السن، ويمكن أن يكون الجفاف أكثر صعوبة إذا كان شخص ما يعاني من قصور في القلب أو يتناول أدوية لزيادة البول، أو أدوية تورم القدمين، وقد يكون التقيؤ خطيراً جداً إذا كان من الصعب على كبير السن الجلوس، فمن الممكن أن يصل القيء إلى الرئتين، مما يجعل من الصعب التنفس.
هناك الكثير من الأمراض التي تسبب الأمراض المنقولة عن طريق الغذاء، وقد لا يتم التعرف أبدا على سبب المرض بالضبط، قد يكون الطعام أو الحشرات.

اقرأ أيضا : أعراض الإصابة بحموضة المعدة
وتقول أخصائية التغذية شيرين ليمان : إن أفضل طريقة للوقاية من الأمراض التي تنتقل عن طريق الأغذية هي تجنب الأطعمة الملوثة، والمحافظة على نظافة اليدين قبل الطهي وقبل التقديم وقبل تناول الوجبات.

الكلمات الدلالية:, , ,