تحضير خبز البريوش الهش
معلومات عن مسلسل طريق
ملخص عن رواية منزل الأشجار النّحاسيّة
سورة الشّعراء
الأبلما اللبنانية بطريقة سهلة وسريعة
سورة الفرقان
كيفية علاج سرطان الليمفوما الهامشية
عمل لحم بتلو مع الخضار
سورة النّور
تحضير سلطة الدّجاج مع النودلز
عن فيلم الأرض ليوسف شاهين
قصة المثل الشّعبي .. اللي بدري بدري واللي ما بدري بقول كف عدس

حقائق عن مجرة درب التّبانة

مجرة درب التبانة هي مكان هائل ومثير للاهتمام للغاية، فهي إضافة إلى أنها موطن كوكب الأرض، فهي تقيس حوالي 120،000 – 180،000 سنة ضوئية. يقع نظامنا الشمسي على بعد حوالي 27000 سنة ضوئية من مركز المجرة، على الحافة الداخلية لواحد من التركيزات اللولبية لجسيمات الغاز والغبار التي تسمى ذراع أوريون، كما يقول المتخصص في العلوم من جامعة استراليا الغربية، وأمين متحف عالم اليوم للفضاء، ومؤلف الخيال العلمي، مات ويليامز. ويذكر مات ويليامز قائمة بمعلومات حول المجرة، ليست على ترتيب معيّن :

اقرأ أيضا : أين يبدأ الفضاء ؟
1. المجرة مشوّهة الشكل :
بالنسبة إلى المبتدئين، فإن درب التبانة عبارة عن قرص يمتد إلى 120،000 سنة ضوئية مع انتفاخ مركزي يبلغ قطره 12000 سنة ضوئية. لا يزال القرص بعيدا عن كونه مسطحا تماما، وهو مشوه في الشكل، الأمر الذي يعزوه علماء الفلك لاثنين من جيران مجرتنا.
2. لها هالة، لكن لا يمكن رؤيتها مباشرة :
يعتقد العلماء أن 90٪ من كتلة مجرتنا تتكون من مادة مظلمة، مما يعطيها هالة غامضة. وهذا يعني أن كل المادة المضيئة أي ما يمكننا رؤيته بالعين المجردة أو التلسكوبات، تشكل أقل من 10٪ من كتلة درب التبانة.
في هذه الحالة، تكون الهالة غير مرئية في الواقع، ولكن تم إثبات وجودها من خلال تشغيل محاكاة لكيفية ظهور درب التبانة بدون هذه الكتلة غير المرئية، ومدى سرعة دخول النجوم داخل قرص المجرة في المركز.
كلما كانت المجرة أثقل، كان يجب أن تدور بسرعة أكبر. على فرض أن المجرة تتكون فقط من مادة يمكننا رؤيتها، فإن معدل الدوران سيكون أقل بكثير مما نلاحظه. ومن ثم، يجب أن تتكون بقية تلك الكتلة من كتلة محيرة وغير مرئية. وهي المادة المظلمة، أو المادة التي لا تتفاعل إلا بشكل جاذبي مع المادة الطبيعية.

اقرأ أيضا :  ما فائدة استكشاف الفضاء ؟
3. في المجرة أكثر من 200 مليار نجم :
وزن مجرة درب التبانة متوسط، وهي أكبر مجرة معروفة، وتحتوي على أكثر من 100 تريليون نجمة، ويمكن أن تحتوي المجرات الكبيرة الأخرى على ما يصل إلى تريليون تحتوي المجرات القزمة مثل سحابة ماجلان الكبيرة على 10 مليار نجمة.
تحتوي درب التبانة ما بين 100-400 مليار نجم. ولكن عندما النظر إلى سماء الليل، فإن أقصى ما يمكنك رؤيته من أي نقطة على الكرة الأرضية هو حوالي 2500، غير أن هذا الرقم غير ثابت، لأن درب التبانة تفقد باستمرار النجوم من خلال المستعرات الأعظمية، وتنتج نجوما جديدة طوال الوقت، حوالي سبعة في السنة.
4. درب التبانة مليئة بالغبار :
إن درب التبانة مليئة بالغبار والغاز، هذه المسألة تشكل 10-15 ٪ من المادة المضيئة المرئية في مجرتنا، والباقي هي النجوم. يبلغ طول مجرتنا حوالي 100،000 سنة ضوئية، ويمكننا رؤية حوالي 6000 سنة ضوئية فقط في قرص في الطيف المرئي.
سمك الغبار يَحرف الضوء المرئي، ولكن ضوء الأشعة تحت الحمراء يمكن أن يمر من خلال الغبار، الأمر الذي يجعل تلسكوبات الأشعة تحت الحمراء مثل التلسكوب الفضائي سبيتزر، أدوات قيمة للغاية في رسم الخرائط ودراسة المجرة. يمكن لسبيتزر أن ينتقل عبر الغبار ليعطينا وجهات نظر واضحة للغاية، حول ما يجري في قلب المجرة وفي المناطق التي تشكل النجوم.

الكلمات الدلالية:, , ,