الرشتة الفلسطينية بطرق مبتكرة
ديك رومي محشي بالدولمة
الكاتب الإيراني علي الشريعتي
عن فيلم 12 رجل غاضب .. Twelve angry men 
فيلم عمر المختار .. أسد الصحراء
عن قصة واقعية .. الفيلم التركي أيلا
عروس المطر للكاتبة بثينة العيسى
عمل صينية الجبن الحلو من الألف إلى الياء
معجزة رحلة الإسراء والمعراج
الحمة السورية وجهة سياحية رائعة
كرات اللحم بالكريمة
من المطبخ الفرنسي  .. دوريا

فيلم أريدُ حلًا ( 1975)

أريد حلًا هو فيلم مصري درامي واقعي ، بطولة الفنانة فاتن حمامة ، وإخراج سعيد مرزوق ، صدر عام 1975 م. تدور أحداث الفيلم حول فتاة تدعى درية متزوجة لكنها بعد وقت من الزواج تستحيل الحياة بينها وبين زوجها الدبلوماسي المدعو مدحت وتطلب الطلاق ، يرفض هو فتذهب إلى المحكمة الشرعية من أجل رفع دعوى طلاق ، مما يسبب لها الكثير من الصعاب والمشاكل في المحاكم الشرعية . هذا ما أدى إلى تحريك الرأي العام من أجل دعم المرأة المصرية ، كما وعمل هذا الفيلم على تغير قانون بيت الطاعة الزوجية في القانون المصري .

اقرأ أيضا : فيلم منع من العرض

معلومات عامة حول الفيلم :

إخراج : سعيد مرزوق .
الكاتبة : حُسن شاه .
إنتاج : عز الدين ذو الفقار .
صدر في سنة 1975 .
مدة العرض : 108 دقيقة .
البطولة :
1. فاتن حمامة في دور درية .
2. رشدي أباظة في دور مدحت زوج درية ودبلماسي .
3. علي الشريف في دور أبو الوفا محامي شرعي أزهري .
4. محمد السبع في دور عدوي .

اقرأ أيضا : فيلم كُتّاب الحرية .. Freedom Writers

قصة أحداث فيلم أريد حلا :

تدور أحداث القصة حول فتاة تدعى درية متزوجة لكنها بعد وقت يصبح من الصعب إكمال الحياة مع زوجها الدبلوماسي الذي يدعى مدحت . تطلب الطلاق منه ولكنه يرفض أن يطلقها ويعتبرها تطاول منها عليه ، فيعمل نصرا لكرامته بأن يجعلها زوجته حتى وإن رفضت درية هذه العلاقة .
تذهب درية إلى المحكمة الشرعية من أجل رفع دعوى طلاق على زوجها الدبلوماسي مدحت .تكون درية موظفة في أحد الجرائد وتعمل مترجمة فيها ، وأثناء عملها تقع درية في حب زميلها في العمل رؤوف وهو صديق أخيها .
تدخل درية في مماطلات المحاكم وتتعرض للكثير من المشاكل والعقبات التي تعمل على ذلها والنيل من كرامتها وكبريائها ، مما يزيد الأمور سوء أن زوجها مدحت يأتي برجال لكي يشهدوا زورا ضد درية ، في جلسة سرية فتخسر درية القضية بعد مرور حوالي أربع سنوات على رفعها ، لأن دعوى الطلاق مبنية على ضرر نفسي وهذا السبب لا يعد كافي لطلب الطلاق وإنفصال الزوجين .

اقرأ أيضا : عن فيلم العراب .. The Godfather

رسالة فيلم أريد حلا :

مثل الفيلم قضية مهمة؛ وهي أثر المشكلات النفسية التي تعاني منها الزوجة بسبب زوجها المهمل ، لهذا تصر الزوجة على حقها في طلب الطلاق .
درية ومدحت هم صورة من صور شريحة كبيرة من المجتمع المصري والعربي بشكل عام ، فتجد الزوجة نفسها وقد أصبحت غير قادرة على إكمال العيش مع زوجها ، فتطلب منه الطلاق وتقابل بالرفض ، وعندما تذهب الزوجة للمحاكم لكي ترفع دعوى الطلاق ، تستمر القضية لأكثر من سنة ، وفي النهاية يتم رفض طلبها وتوجه الزوجة للعيش في بيت الطاعة وهو بيت زوجها .

اقرأ أيضا : عن فيلم أعجوبة .. Wonder

قصة الفنانة فاتن حمامة الحقيقية :

الفيلم مأخوذ عن قصة حقيقية حصلت مع الفنانة المصرية فاتن حمامة ، حيث بنيت الفكرة على أحداث واقع الفنانة فاتن حمامة التي ظلت لمدة 20 عام معلقة في زواجها من الفنان عمر الشريف ، والذي رفض أن يطلقها ، ولكنها أصرت على الطلاق حتى حصلت عليه فعليًا في عام 1974 ، على الرغم من أنهم عاشوا قصة حب كتبت عنها أغلب الصحف والمجلات ، وانتهت بسبب إهمال زوجها عمر الشريف لها وسعيه وراء حلمه بالعالمية .
رفضت فاتن حمامة أن تكون مجرد هامش في الحياة وأن تترك مصر وتسافر مع زوجها للبحث عن العالمية ، خاصة وأنها كانت فنانة مشهورة في السينما المصرية .
وبعد أن حصلت الفنانة فاتن حمامة – سيدة الشاشة العربية -على الطلاق ،طلبت من الكاتبة حُسن شاه كتابة فيلم يحكي عن مشكلات المرأة في حال حصول الطلاق – قبله وبعده – ،و تمت كتابة الفيلم وحقق نجاحًا باهرًا ، ولم يترك أي من الجوانب الإجتماعية والمشاعر الإنسانية إلا وتناولها .

اقرأ أيضا : عن فيلم الدائرة .. The Circle

أثر الفيلم على القانون المصري :

كان للفيلم أثر كبير على الرأي العام لمصر ، إضافة إلى أنه كان سببًا في تغيير قانون الأحوال الشخصية في مصر عام 1978م . وقال الرئيس محمد أنور السادات في مؤتمر له ، عن أنه توجد لديه رغبة في تغيير قانون الأحوال الشخصية بعدما شاهد الفيلم ، وقالت زوجته السيدة جيهان السادات أنها معجبة بهذا العمل ، وطالبت بتعديل القانون ، وبالفعل تم تغيير القانون عام 1978 ، وبهذا حصلت المرأة المصرية على حقها ، عرف هذا التغير بقانون جيهان ، وتم إلغاؤه بعد أن تم اغتيال السادات ، هذا كله قبل صدور قانون الخلع في مصر .

الكلمات الدلالية:, , , , , , ,