سورة القصص
التريليتشا التركية
سورة النّمل
التارت الأمريكي بحشوات مختلفة
وجوب التأكد من صحة الأحاديث
تحضير خبز البريوش الهش
معلومات عن مسلسل طريق
ملخص عن رواية منزل الأشجار النّحاسيّة
سورة الشّعراء
الأبلما اللبنانية بطريقة سهلة وسريعة
سورة الفرقان
كيفية علاج سرطان الليمفوما الهامشية

يبدأ الطفل في الخروج من محيط الوالدين بمجرد دخوله سن المدرسة، وتبدأ مع هذا تطورات في سلوكه ويتمكن من اكتساب مهارات جديدة. فما هي قدرات الطفل في مرحلة المدرسة، وماذا يميزه في مرحلة المراهقة ؟ تجيب عن هذا السؤال الطبيبة النفسية والمحاضرة في بجامعة نورث إيستن في بوسطن د.إيمي موران.

اقرأ أيضا : أسباب التصرفات السيئة عند الأطفال الجيدين

الأطفال في سن المدرسة

• التطور :

بمجرد دخول الطفل المدرسة ، سيرى الآباء والأمهات بعض التقدم المذهل من حيث التعلم. سوف يحبون العودة إلى المنزل في نهاية اليوم ويعرضون لأهلهم ما تعلموه في المدرسة (على الأقل لبعض الوقت) ، الأطفال في سن المدرسة أيضا تزدهر علاقاتهم الاجتماعية حيث يتمكنون من تطوير صداقات أقوى وتطوير اهتمامات وهوايات جديدة.
ومع ذلك ، قد يسمع الأهل مقاومة أكثر قليلاً من الطفل عندما يطلبون منه القيام بواجبه المنزلي أو تنظيف غرفته. ويمكن أن يكون هذا تحديًا شائعًا بينما يحاول الطفل تكوين شخصيته.
يجب أن يتضمن أسلوب التربية كل من التحفيز والعقاب. حيث يمكن للأهل استخدام اسلوب جدي، مثل التخلص من إلكترونيات الطفل ، عندما يخالف القواعد. ولكن تقديم تعزيز إيجابي للسلوك الجيد هو الأفضل. والثناء عليهم لمحاولة جاهدة أو مكافأة لهم للقيام بالأعمال المنزلية.

اقرأ أيضا : لماذا المراهقون حسّاسون جدًا ؟

• استراتيجيات الأبوة والأمومة

قد يكون الحفاظ على صحة الطفل في سن المدرسة تحديًا يواجهه الأبوان حيث أن محاولة استقلال الطفل الناشئ تجعله مصر أحيانًا على البقاء للعلب خارج البيت أو قد يرفض تناول الخضار (رغم أنه كان يحبها في الأسبوع الماضي!)
ومع ذلك ، فإن الوقت المناسب لتعليم الطفل أهمية العناية بجسمه. قد تظهر في بعض الأحيان بالاهتمام في رعاية النظافة الخاصة بهم من قِبَل الوالدين.
يجب أن يحافظ الأهل في هذه المرحلة على تعليم الطفل مهارات جديدة، وسيلاحظون بعض التغييرات الكبيرة في استقلالية الطفل ببن عمر الست والتسع سنوات . هذه النصائح قد تساعد كلا الوالدين على طول الطريق في هذه المرحلة المهمة جدًا لنمو الطفل نموًا عقليًا وجسديًا سليمًا.

اقرأ أيضا : 6 طرق لتعزيز محو الأميّة العاطفية عند الأطفال

سن المراهقة

عندما يصبح الطفل في سن المراهقة، قد يتساءل الأهل أين ذهب الوقت. وكيف مرت السنوات الأولى بسرعة، والآن لم يعد أمامهم سوى بضع سنوات أخرى لإعداد ابنهم أو ابنتهم للعالم الحقيقي.
سوف يتباطأ نمو الطفل في سنوات المراهقة المتأخرة، ولكن في سنوات المراهقة المبكرة، قد يشعر الأطفال بأنهم يتفوقون على ملابسهم في غضون أسابيع.
سيرى الأهل الكثير من النضج العاطفي في سن المراهقة في بضع سنوات قصيرة. يجب أن يتحكموا بشكل أفضل في عواطفهم وفي مكان ما في منتصف سن المراهقة ، يصبحون أقل مزاجية.

اقرأ أيضا : كيفية التعامل مع عناد المراهقين

• تهذيب

أسلوب التربي في سن المراهقة هو الأكثر فعالية عندما ينطوي على مكافآت لسلوك جيد وعواقب على السلوك السيئ . إذا كان المراهق مسؤول عن الأعمال المنزلية والواجبات، فستعرف الأهل أن بإمكانه التعامل مع المزيد. ومع ذلك ، إذا تهرب من المسؤوليات، فقد يقرر الأهل أنه غير مستعد بعد لرخصة قيادة، أوالبقاء في المنزل لوحده خلال الليل.

• استراتيجيات الأبوة والأمومة

على الرغم من أن المراهق قد يكون لديه قدر لا بأس به من المهارات، إلا أن فرصته الاجتماعية والعاطفية ستحتاج إلى بعض التحسينن. إنه وقت مناسب لتعليم استراتيجيات حل المشاكل الجديدة الخاصة به.
لا تتوقع من الطفل البالغ من العمر 14 سنة أن يطلب النصيحة. في هذا العمر، قد يصرّ الإبن المراهق على عدم معرفة ما تتحدث عنه. ولكن لا يجب القلق ، فإن النضج سيغير ذلك.
تدور قضايا السلامة في سنوات المراهقة في الغالب حول المخاطر من حوادث السيارات فهي أكبر خطر على المراهقين.

الكلمات الدلالية:, , ,