شوربة .. الدشيشة اللّيبية
اللبلابي التونسي مع البيض
الباوند كيك المالح ( الكيكة الإنجليزية)
فطيرة التفاح أو الأبل باي بطريقة سهلة
من المطبخ المغربي .. أصابع التمر المقلية
تريس ليتشيس كيك المكسيكية
بسبوسة جوز الهند على الطريقة المغربية
حلى بارد .. بودينغ الشكولاتة المكسيكي
من المطبخ الأمريكي .. ريش الغنم المشوية
بسبوسة القشطة الليبية
شرح الحديث النبوي كل عمل ابن آدم له إلا الصيام
اللازانيا المكسيكية

تشخيص سرطان القولون

يعرف سرطان القولون طبيًا على أنه السرطان الناتج عن الخلايا السرطانية التي تتشكل في بطانة القولون (الأمعاء الغليظة) أو المستقيم ، وهو الجزء الأخير من الجهاز الهضمي ، يبدأ بالتجمع على شكل كتل صغيرة غير حميدة تسمى الأورام الحميدة الغدية ، تصبح سرطان قولون على المدى البعيد ، و سرطان القولون والمستقيم هو ثالث أكثر السرطانات شيوعًا بين الرجال والنساء في الولايات المتحدة، وهو أيضًا ثاني أعلى سبب لوفيات السرطان ،ورغم خطورته إلا أنه يعتبر من السرطانات القابلة للشفاء عندما يتم الكشف عنها في وقت مبكر.

اقرأ أيضا : أعراض الإصابة بسرطان الكبد
وبحسب الموقع الطبي الأمريكي HealthLine ، يبدأ سرطان القولون والمستقيم كنمو حميد يعرف باسم الأورام الغدية وهي الأورام الحميدة الناتجة من الأنسجة المبطنة للقولون أو المستقيم ، و معظم الأورام الحميدة تبقى حميدة ، ولكن بعض الأورام الغدية قد تتحول إلى سرطان على المدى الطويل ، إلا اذا تم إزالتها باكرًا.

اقرأ أيضا : سرطان الدم .. أسبابه وتشخيصه وأنواعه والعلاج

العوامل تساهم بالاصابة بسرطان القولون

هناك عوامل غير ارادية تزيد من احتمالية الإصابة بسرطان القولون بحسب الموقع نفسه وهي :
1. مرض التهاب الأمعاء.
2. الأورام الحميدة في القولون.
3. العمر وخصوصًا ما بعد ال 50 عامًا .
4. التاريخ العائلي لسرطان القولون والمستقيم
5. تاريخ سرطان الثدي أو المبيض
أما عوامل الخطر التي يمكن التحكم بها :
1. تناول غذاء يحتوي على نسبة عالية من اللحوم الحمراء أو المجهزة ، أو تناول اللحوم المطبوخة في درجات حرارة عالية.
2. زيادة الوزن أو السمنة.
3. عدم ممارسة الرياضة .
4. التدخين.
5. شرب الكحول.

اقرأ أيضا : 8 عادات يومية صحية تقي من السرطان

علامات تنذر بالاصابة بسرطان القولون

الفحص مهم لأن سرطان القولون والمستقيم في مراحله المبكرة لا ينتج عنه عادة أي أعراض،و يمكن للفحص الكشف عن السرطان قبل أن ينتج عنه أعراض ، عندها يكون أكثر قابلية للشفاء، فبعد أن يبدأ المرض بالانتشار؛ يبدأ الدم يخرج مع البراز ،وظهورتغيرات في أنماط الأمعاء (مثل الإسهال أو الإمساك) ، أو ألم في البطن ، أو فقدان الوزن ، أو التعب، و عادة ما تكون الأورام التي تسبب الأعراض أكبر وأكثر صعوبة في علاجها.

اقرأ أيضا : عادات يومية تسبب السرطان

فحص سرطان القولون والمستقيم

من المستحسن القيام بإجراء تنظير للقولون كل 10 سنوات بدءًا من عمر 50 عامًا ، ويتم ذلك من خلال كاميرا صغيرة تقوم بتنظير القولون والمستقيم بالكامل ،يمكن لهذا الاختبار أن يجد السرطانات في المرحلة المبكرة والأكثر قابلية للعلاج ، ويمنع فعليًا السرطانات من النمو عن طريق إزالة الزوائد .
ويمكن استخدام طريقة تنظير القولون الظاهري بدلًا لتنظير القولون العادي وهو عبارة عن صور الأشعة المقطعية لتصوير القولون، و يجب عند إجراء هذا التنظير إفراغ القولون بشكل كامل قدر الإمكان قبل الفحص. وفي تنظير القولون الافتراضي ، يتم تصوير الأورام الحميدة أو الأورام دون إدخال الكاميرا في الأمعاء،ومن أحد العيوب هو أن تنظير القولون الافتراضي يمكنه فقط تحديد وإزالة أي بوليبات يتم العثور عليها،ولا غنى عن تنظير القولون الحقيقي لإزالة الزوائد التي يمكن تحديدها.
وتوفر الأشعة السينية المعروفة باسم سلسلة GI وسيلة أخرى لصورة القولون والمستقيم، حيث يستخدم السائل الطباشيري المعروف باسم الباريوم كعامل تباين، فيظهر في الصورة الاورام التي من شأنها تضييق القولون فقط دون التخلص من النتؤات او الاورام او البوليبات .

اقرأ أيضا : لقاح السرطان .. تعريفه وطريقة صنعه وكيفية عمله
وبعد الإنتهاء من التنظير يجب اخذ خزعة لتحديد ما إذا كان السرطان موجودًا أم لا، ويمكن القيام بذلك خلال تنظير القولون فيتم فحص النسيج مجهريا للبحث عن الخلايا السرطانية.

الكلمات الدلالية:, , , ,