شوربة .. الدشيشة اللّيبية
اللبلابي التونسي مع البيض
الباوند كيك المالح ( الكيكة الإنجليزية)
فطيرة التفاح أو الأبل باي بطريقة سهلة
من المطبخ المغربي .. أصابع التمر المقلية
تريس ليتشيس كيك المكسيكية
بسبوسة جوز الهند على الطريقة المغربية
حلى بارد .. بودينغ الشكولاتة المكسيكي
من المطبخ الأمريكي .. ريش الغنم المشوية
بسبوسة القشطة الليبية
شرح الحديث النبوي كل عمل ابن آدم له إلا الصيام
اللازانيا المكسيكية

تبحث النساء عادة عن طريقة لمنع الحمل ، وتحبذ الكثيرات تجنب الأدوية المانعة للحمل بسبب تأثيراتها الجانبية ، وذلك لكي يكون الزوجين قادران على تحديد الوقت المناسب للحمل ، والمباعدة بين الأحمال ، ويمكن عرض الطرق التقليدية الطبيعية لمنع الحمل ، واختبار كفاءتها ،ولكن أولا يجب عرض أهم الخرافات التي تحيط بالحمل وتحديد النسل ، كما ذكرتها المتخصصة في هذا المجال الدكتورة Dawn Stacey .

اقرأ أيضا : تقنيات المساعدة على الحمل

1. لا يمكن حدوث الحمل من المرة الأولى للجماع / خرافة

إن فرصة الحمل واحدة دائمًا ، وهي حوالي 1 من 20 ، حتى لو كانت المرة الأولى التي يتم فيها الجماع بين الزوجين ، ويمكن الحمل في أي وقت بعد بدء الإباضة وحتى سن اليأس، ويقول الدكتور أحمد العلي أن الحمل يمكن أن يحدث من الجماع الاول اذا توافرت شروط الحمل منها ، أن يكون وقت الإباضة .

2. الاستحمام يمكن أن يمنع الحمل / خرافة

الاستحمام لا يمنع الحمل ،والغسل ليس طريقة فعالة لتحديد النسل ، لأنه وعند الاستحمام تغسل الأعضاء الخارجية فقط ، ويصعب على الماء الوصول الى الحيوانات المنوية الداخلة الى المهبل ، حتى عمل الدش المهبلي لا يمكن أن يفيد تمامًا ، ويمكن أيضا أن يسبب الالتهابات ، وأمراض أخرى .
وحتى ممارسة الجماع في الماء لا يمنع الحمل ، فالبعض يعتقدون أن ارتفاع درجات الحرارة في أحواض المياه الساخنة قد تقتل الحيوانات المنوية ، ولكن هذا ليس هو الحل أيضا. بالإضافة إلى ذلك ، قد يؤدي ممارسة الجنس في الماء إلى مشاكل أخرى ، مثل التعرض للمواد الكيميائية أو البكتيريا.

اقرأ أيضا : الحمل خارج الرحم أسبابه وعلاجه

3. لا يتم الحمل إذا تم إنزال السائل المنوي خارج المهبل/ خرافة

إنها أسطورة ضخمة ، لا يمكن للمرأة أن تحمل إذا “انسحب” الرجل قبل القذف ، ولا يعد الانسحاب دائمًا طريقة موثوقة ، وهناك عدة أسباب لذلك؛ يمكن أن يفرز بعض الرجال سائل ما قبل القذف – يمكن أن يحتوي هذا السائل على 300 ألف حيوان منوي على الأقل ، في حين ان حدوث الحمل يحتاج الى حيوان منوي واحد ، ويمكن ألا ينسحب الرجل في الوقت المناسب ، لأنه في هذه اللحظة ، قد يكون من الصعب الحفاظ على السيطرة.
حتى إذا قذف خارج المهبل ، يمكن للحيوانات المنوية أن تسبح ، لذلك يمكن أن يؤدي السائل المنوي في أي مكان بالقرب من المهبل إلى الحمل (وهذا يعني أن الحمل يمكن أن يحدث حتى دون اختراق القضيب إذا قذف الذكر على أو بالقرب من المهبل). يمكن أن يكون الانسحاب طريقة فعالة ، ولكن فقط إذا تم إجراؤه على أكمل وجه (وهو أمر صعب ).

اقرأ أيضا : وضعيات مناسبة تساعد المرأة في تسريع الحمل

4. خرافة / حقيقة: حبوب منع الحمل تسبب السرطان

حبوب منع الحمل تسبب السرطان . أسطورة أن حبوب منع الحمل تسبب السرطان ليست خيالية تمامًا،و هناك بعض المخاطر الصغيرة ، وقد أظهرت الدراسات أن استخدام حبوب منع الحمل قد يترافق مع زيادة خطر الإصابة بسرطان عنق الرحم ، ويزيد هذا الخطر ثلاث مرات تقريبًا مع استخدام حبوب منع الحمل 5-9 سنوات ، وأربعة أضعاف خلال 10 سنوات أو أكثر من الاستخدام ، ومع ذلك ، فطالما أن المرأة لديها مواعيد منتظمة لمسحات عنق الرحم وأمراض النساء ، فإن خطر الإصابة بسرطان عنق الرحم نادر الحدوث ؛ تتم المعالجات قبل أن تتطور التغيرات المسبقة بالسرطان إلى هذا الحد ،وهناك أيضا خيار الحصول على لقاح فيروس الورم الحليمي البشري الذي يمكن أن يقلل بشكل كبير من المخاطر.
كما تم ربط حبوب منع الحمل مع زيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي ، على الرغم من أن المخاطر صغيرة نسبيا،و يجب على النساء اللواتي لديهن عوامل خطر لسرطان الثدي ، مثل تاريخ عائلي للمرض التحدث مع الطبيب حول هذا الخطر عند اختيار شكل من أشكال منع الحمل.
على الجانب الآخر من المعادلة ، يبدو أن حبوب منع الحمل تساعد بالفعل في الوقاية من بعض أنواع السرطان ، مثل سرطان المبيض ، وقد يصل هذا الخفض إلى 50٪ بعد 5 سنوات من الاستخدام.

اقرأ أيضا :لماذا قد يؤدي الحمل الى حصى المرارة ؟

5. يمنع الحمل عن طريق القفز أو البذور المهبلية / خرافة

هناك العديد ممن يعتقد أن العطس ، والسعال ، والقفز صعودا وهبوطا بعد ممارسة الجنس سوف تطرد الحيوانات المنوية، هذا كله غير صحيح الحيوانات المنوية سريعة جدا وصغيرة جدا، بالإضافة إلى ذلك ، وضع الأجسام (مثل البذور) في المهبل قبل أو أثناء أو بعد ممارسة الجنس لن يكون له أي تأثير على منع الحمل،و هذا السلوك يمكن أن يكون خطيرا لأنه يمكن أن يكون ضارا لجسم الأنثى.
ويقول الدكتور مصطفى شكري ، انه يمكن للمراة اتباع احد الاساليب الثلاثة في تحديد النسل مثل القذف الخارجي ، أو فترة الامان – وهي الفترة ما قبل الدورة الشهرية بحيث تكون قد تجاوزت مرحلة الإباضة – ، والرضاعة الطبيعية يمكن أيضا ان تمنع الحمل ، لكن هذه الوسائل ليست مضمونة ويمكن ان يحدث الحمل . ويبقى القول ان استشارة الطبيب المتخصص في الطريقة السليمة لتحديد النسل هو خير حل .

الكلمات الدلالية:, ,