شوربة .. الدشيشة اللّيبية
اللبلابي التونسي مع البيض
الباوند كيك المالح ( الكيكة الإنجليزية)
فطيرة التفاح أو الأبل باي بطريقة سهلة
من المطبخ المغربي .. أصابع التمر المقلية
تريس ليتشيس كيك المكسيكية
بسبوسة جوز الهند على الطريقة المغربية
حلى بارد .. بودينغ الشكولاتة المكسيكي
من المطبخ الأمريكي .. ريش الغنم المشوية
بسبوسة القشطة الليبية
شرح الحديث النبوي كل عمل ابن آدم له إلا الصيام
اللازانيا المكسيكية

أهمية فيتامين د للجسم

فيتامين (د) هو فيتامين قابل للذوبان في الدهون ينظم امتصاص الكالسيوم والفوسفور وكذلك يسهل وظائف الجهاز المناعي الطبيعية، وهو عنصر غذائي أساسي مهم لتقوية العظام ، يحتوي على شكلين: D2 الموجود في الأطعمة ، و D3 الذي يمكن الحصول عليه من اشعة الشمس، يتم إنتاج فيتامين (د) من قبل الجسم عندما تتعرض البشرة لأشعة الشمس، ويمكن أيضا الحصول عليه من خلال بعض الأطعمة والمكملات الغذائية.

اقرأ أيضا: أعراض نقص فيتامين C

فوائد فيتامين د

1. تعزيز الجهاز المناعي
2. دعم وظيفة العضلات
3. الحفاظ على صحة القلب
4. المساعدة في نمو الدماغ.

5. يعزز صحة العظام. يحتاج الجسم إلى فيتامين (د) للمساعدة في امتصاص الكالسيوم والفوسفور في النظام الغذائي الذي يصنع العظام القوية، يمكن أن يسبب نقص فيتامين (د) فقدان العظام ، وانخفاض كثافتها ، ويزيد من فرص كسرها ،ويمكن أن يسبب نقص فيتامين (د) أيضا الكساح عند الأطفال وحالة هشاشة العظام لدى البالغين، وقد تشمل الأعراض الضعف وألم العظام.

6. فيتامين د والتصلب المتعدد. يبدو أن ارتفاع مستويات فيتامين (د) في الدم يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بالتصلب المتعدد (MS)، حيث أظهرت دراسة حديثة أن فيتامين (د) قد يؤدي إلى إبطاء تقدم المرض ، على الرغم من أن العلاقة بين فيتامين ومرض التصلب العصبي المتعدد ليست واضحة، ومن غير المعروف إذا كانت مستويات فيتامين (د) المنخفضة تسبب مرض التصلب العصبي المتعدد أو كنتيجة للمرض، حيث إن مرض التصلب العصبي المتعدد أكثر شيوعًا في المناطق الواقعة شمال خط الاستواء ، مما يشير إلى أن مقدار ضوء الشمس الذي يتلقاه المرء يرتبط باحتمالية الإصابة بمرض التصلب العصبي المتعدد، والناس أقل عرضة للإصابة بمرض التصلب العصبي المتعدد إذا كانت لديهم مستويات فيتامين (د) أعلى، وقد تكون مكملات فيتامين (د) مفيدة لمرضى التصلب المتعدد ، ولكن لم يتم تحديد الجرعة بعد.

اقرأ أيضا: فيتامين ب12 وأهميته في الجسم

7. فيتامين د والسكري. داء السكري من النوع الثاني هو حالة لا يستخدم فيها الجسم الأنسولين بشكل صحيح ويمكن أن ترتفع مستويات السكر في الدم عن المعدل الطبيعي، يبحث الباحثون فيما إذا كان فيتامين (د) يمكن أن يساعد في تنظيم مستويات السكر في الدم، بالإضافة إلى ذلك يساعد فيتامين (د) في امتصاص الكالسيوم ، والكالسيوم يساعد في إدارة السكر في الدم. وقد وجدت الدراسات أن الأشخاص الذين يعانون من نقص فيتامين (د) لديهم خطر أكبر للإصابة بمرض السكري من النوع الثاني في وقت لاحق من العمر.
8. فيتامين د وفقدان الوزن ، تعتبر السمنة أحد عوامل الخطر لمستويات فيتامين (د) المنخفضة لأنه كلما زاد الوزن ، كلما زادت نسبة فيتامين (د) التي يحتاجها الجسم، وأظهرت الدراسات أيضًا أن نقص فيتامين (د) قد يزيد من خطر الإصابة بالسمنة في وقت لاحق من الحياة، ووجدت إحدى الدراسات الصغيرة أن النساء اللائي لديهن مستويات منخفضة من فيتامين (د) ربما أكثر عرضة لزيادة الوزن، فقد يعمل فيتامين (د) والكالسيوم كمثبط للشهية أيضًا.

اقرأ أيضا: نقص فيتامين د .. الأسباب والأعراض

9. مكافحة الاكتئاب. قد يكون هناك ارتباط بين مستويات منخفضة من فيتامين (د) والاكتئاب ، ولكن الدراسات تظهر نتائج مختلطة وهناك حاجة إلى مزيد من البحث، تم ربط مستقبلات فيتامين (د) في الدماغ بتطور الاكتئاب، قد لا يمنع فيتامين (د) نفسه من الاكتئاب ، لكن المرضى الذين يتناولون مضادات الاكتئاب مع فيتامين (د) قد يساعد في تقليل أعراض الاكتئاب.

الكلمات الدلالية:, , ,