تنمو نبته الحناء في المناطق الحارة عادة مثل فلسطين إيران، باكستان، السودان، و الهند، الصومال، وبشكل عام البلاد المعروفة بحرارتها المرتفعة وجوها الرطب.
وتجمع أوراق الحناء وتجفف وبعدها تطحن ثم تخزن على شكل بودرة وتكون باللون الأخضر الفاتح، أو البني الداكن، أو الأسود، و بعد ذلك تكون جاهزة للاستخدام.

إن من أهم مكونات الحناء فيتامين C و K وبعض الأحماض العضوية، واستخدمت الحناء قديما لعلاج الإسهال، وتضخم الطحال، و علاج السرطانات، و اليرقان أو الصفار، و مشاكل البشرة المتعددة والصداع.
وتعتبر الحناء من أشهر الطرق التي تلجأ اليها السيدات لصبغ شعورهن وأيديهن وأظافرهن، قبل الآف السنين؛ و تعطي لون برتقالي غامق أو أحمر غامق، ومنها ما يتحول مع الوقت الى اللون البني أو الأسود،و تعطي الحناء جمالا للشعر اذا وضع عليه، وجمالا لليدين والقدمين اذا وضعت عليهما.

أقرأ أيضا:فوائد القرفة أو الدارسين

ولصبغ الشعر بالحناء تضع السيدات على الحناء القليل من المياه وبعض شراب الكركديه أو الشاي والقليل من الليمون ثم توضع على الأماكن المراد صبغها، فهي تحمل الكثير من الفوائد للشعر اضافة الى الجمال .

أولا: عند وضع الحناء على الشعر فإنها تعالج قشرة الرأس من الأمراض المعدية والفطريات.

ثانيا: تضيف للشعر لونا جميلا وجذابا بحيث تلجأ إليه معظم السيدات لتغيير اللون الأصلي لشعورهن أو لإخفاء الشيب بعد تقدم العمر.

ثالثا: تدخل الحناء في منتجات العناية بالشعر ومستحضرات التجميل لتغذية الشعر من جذوره حتى أطرافه.

رابعا: تساهم الحناء في تعزيز نمو الشعر ومنعه من التساقط وتعتبر من العلاجات المهمة لذلك الغرض، كما وتساهم في نمو الحواجب والرموش.

خامسا: تحارب الحناء قشرة الرأس، وذلك لاحتوائه على خصائص مضادة للميكروبات، لذلك فهي الحل الطبيعي المستخدم لعلاج قشرة الرأس المزعجة.

أقرأ أيضا:10 طرق للتخلص من تقشير وجفاف البشرة

سادسا: تساعد الحناء على اصلاح جذور الشعر وتقويته واصلاح تلفه وتقصفه لأنها توازن بين مستوى الحموضة في الشعر ph وبذلك تحسن مرونة الشعر وتعمل على اصلاحه وتعمل على ازالة الزيوت الزائدة وتنشط بصيلاته.

سابعا: تعتبر الحناء حاجز وقائي الشعر بحيث تحميه من الأمراض و الأوبئة التي تأتي بفعل العوامل الجوية الخارجية و التلوث و تلك المتعلقة بالنظافة الشخصية.

ثامنا: تسبب الحناء لمعانا أخاذا للشعر وهي تعتبر سر من أسرار الجمال الذي تستخدمه الكثير من شركات التجميل المخصصة لصنع الشامبو، بحيث تدخل الحناء في مكونات غسول الشعر، والكريمات المخصصة للشعر وخصوصا تلك المشتهرة في الشرق الأوسط وتحديدا في الهند ومصر.

تاسعا: وباعتبارها عاملا من عوامل تخفيف تساقط الشعر بشكل كبير جدا، فهي بالتالي تساعد على تكثيف الشعر وانباته.

عاشرا: تعتبر واقي للشعر من اشعة الشمس المباشرة عند التعرض لها.

أقرأ أيضا:بدائل الباديكير الخطير

ومن بعض الفوائد العامة للحناء والتي تعتبر مهمة لصحة الجسم والإنسان  كما وجد قديما و اتبع حديثا، مثل: علاج مرض الجرب والأكزيما كما استخدمت لالتهاب الجروح و علاج الالتهابات الفطرية و لنعومة البشرة والحد من الأورام لتسكين الألم و تخفيف التشنجات.

كيف نختار أفضل أنواع الحناء؟
يوجد هناك عده صفات تظهر لنا جودة الحناء لكي تستطيع شرائها وانت مطمئن، و من بعض هذه الصفات  :
أولا: اللون يمكننا تحديد ما اذا كانت الحناء جيدة أو رديئة من لونها فإذا كان لونها أخضر فاتح وناعم جدا ويظهر أنه تنخل عدة مرات فتعتبر هذه الحناء من أفضل الأنواع، لكن يجب الانتباه الى أن بعض البائعين يقومون بغش الحناء بصبغها باللون الأخضر الصناعي كي تظهر بمظهر جيد.

ثانيا: يجب التنبه عند شراء الحناء الى تاريخ الإنتاج والانتهاء فإن الحناء تعتبر واحدة من مستحضرات التجميل التي تفسد اذا ما انتهت مدتها لذلك يجب التنبه الى تاريخ الإنتاج والانتهاء قبل شراء الحناء، واذا تم شرائها ووضعها دون استخدام لفتره طويلة يجب التنبه لذلك والتأكد من التاريخ اذا ما يمكن استخدامها مره أخرى أو أن الحناء انتهت مدتها، إن انتهاء مدة الحناء تؤثر بشكل سلبي وخطير على الجلد والبشرة وتسمم الجلد أيضا، مما يؤدي الى التهابات البثور وتشوهات في اليد، ويشار الى أن الحناء يمكن استخدامها بعد سنوات من شرائها اذا ما حفظت في الثلاجة، وبالأخص في الفريزر.

أقرأ أيضا:فوائد الخبيزة المخفية

ثالثا: يجب الإنتباه الى بلد المنشأ في العديد من الدول تقوم بإنتاج الحناء لأن هناك العديد من الدول التي تصنع الحناء ولكن بعضها يكون رضيع وبعضها جيد، ومن الحناء الجيدة المعروفة التي تأتينا من بلاد الباكستان والمغرب العربي، والتي تعتبر من أفضل أنواع الحناء في العالم.

وبالرغم من فوائد الحناء العديدة إلا أنها كغيرها من مستحضرات التجميل والأدوية العلاجية والأعشاب تترك أثرا بأعراض جانبية على مستخدميها، وهذه بعض التحذيرات التي من شانها أن تفيد مستخدمي الحناء.
أولا: هناك بعض الأعراض الجانبية على البشرة، والمتمثلة في التهاب البشرة، والتي تظهر على شكل احمرار وحروق وبثور، وتترك أثر الحرق على الجلد، منها ما يكون شديد جدا ومنها ما يكون خفيف، واذا اصيب الشخص بأحد أشكال هذه الحروق يجب عليه التوجه فورا أقرب مركز طبي وطوارئ:

ثانيا: اذا اصابت الحناء العين بالخطأ فإنها تسبب تهيج لها و احمرار وحساسية وحروق، والكثير من الدموع، وفي حال حدوث ذلك يجب عليك غسل العين بالماء فورا والتوجه الى أقرب مركز طبي كذلك.

ثالثا: إصابة الشعر بالجفاف بسبب احتوائه على المواد الكيميائية المضافة اليها بعد المعالجة.

أقرأ أيضا:استخدامات ماء الورد وفوائده

رابعا: لا تستخدم الحناء في الأكل لأنها قد تسبب اضطرابات في المعدة لذلك يجب ابعادها عن متناول أيدي الأطفال، ويجب أيضا أن تتجنبها الحامل، وفي حال التحسس من وضع الحناء على أي من مناطق الجسم ، يجب الابتعاد فورا عن فعل ذلك وعدم تكرار وضعها بسبب حساسيه الجسم منها.

الكلمات الدلالية:, , ,