يعاني الكثير من الناس من ندب الوجه سواء كانت كثيرة أو قليلة فإنها تأتي لأسباب متعددة، قد تكون بسبب جرح ماضي او جروحات مختلفة او نتيجة ظهور حب الشباب، أو نتيجة جراحة أو حروق تعرض لها الشخص ويمكن أيضا أن تكون هذه الحروق بسبب مستحضرات التجميل والمكياج الذي تضعه السيدات على وجوههن لفترات طويلة بدون استعمال غسول الوجه لإزالة المكياج.

 هذه الأمور قد تؤدي الى التسبب في حفر وندوب على الوجه، ومع العلم أن علاج هذا الأمر ليس بالشيء السهل، فيعتبر الوجه هو الواجهة الأمامية لجسم الإنسان اذ إنه هو الأكثر عرضة للعوامل الجوية، من الرياح والجفاف لذلك فإن مدة علاجه تطول لسوء الاحوال الجوية.

أقرأ أيضا:10 طرق للتخلص من تقشير وجفاف البشرة


قبل أن يقع الإنسان في المشكلة يجب عليه أخذ الحيطة والحذر لتجنبها واتخاذ الإجراءات اللازمة للتقليل من فرص ظهورها. الأساليب المتبعة للتقليل من ظهور ندب الوجه:
أولا: اذا ظهرت حبوب الشباب عليك الاعتناء بها فورا ومعالجتها في أسرع وقت ممكن، حتى لا تزداد الحالة؛ وبالتالي تتجنب البثور والندوب والحفر الناتجة عن حب الشباب.

ثانيا: المحاولة على منع تهيج البشرة الناتج عن غسل الوجه العنيف أو استخدام بعض مستحضرات التجميل الرديئة، التي تسبب الحبوب والجفاف والتهاب البشرة؛ وبالتالي هي أكبر مصدر تتكون الحفر والندوب بسببه، و يجب على المرأة اتخاذ الإجراءات المناسبة فورا قبل الوصول الى هذه المرحلة .

ثالثا: تجنب العبث بالحبوب والضغط عليها، وبالأخص الخراجات منها لأن ذلك يؤدي الى زيادة الالتهاب تؤدي الى تغير لون الجلد، بحيث يترك أثرا مكان الحبوب حتى يصبح هذا الأثر حفر فيما بعد.

أقرأ أيضا:البشرة..وأنواعها وكيفية العناية الصحيحة بها

ثالثا: عدم اهمال الحب الظاهر على الوجه مهما كان صغيرا او كبيرا، لأن أنواع البشرة تختلف عن بعضها، فمنها لا يترك أثرا لحب الشباب، ومنها ما يترك أثرا وحفرا بشكل سريع حتى لو كانت هذه الحبة صغيرة وذلك بمراجعة طبيب الجلدية فورا، لصرف العلاج المناسب قبل تفاقم الحالة.

المتعارف عليه أن الحبوب الملتهبة أو العقيدات والخراجات تدمر أنسجه البشرة و تترك أثرا بالغا فيها، من حفر عميقة وندب، لذلك يجب الذهاب الى الطبيب فور وجود هذه الحبوب، للتعامل مع الحالة و صرف العلاج المناسب، وخصوصا عندما يكون للشخص تجربة مع هذه الحبوب وتكون قد تركت أثرا في وقت ما. 

علاج الحفر والندوب
أولا: عليك الذهاب الى الطبيب وهو يقوم بتشخيص الحالة ويعطيك العلاج المناسب حسب درجة تفاقمها، ومن أبرز الطرق التي يتبعها الطب في علاج ندوب الوجه هي:

أقرأ أيضا:نبات الصبار صديق الوجه والبشرة

أولا: تقشير الجلد للحفر السطحية والتي لا تكون عميقة، يستخدم الأطباء طريقة لتقشير الجلد، وهي التي تحفز البشرة على انتاج خلايا جديدة من شأنها أن تسد هذه الحفر وتخفيها. أما الحفر العميقة فهي تحتاج الى تقنيات أخرى مثل التقشير بالليزر، والتقشير الكيميائي، و حك الجلد، والكشط الدقيق للأنسجة والجلد الخارجي، بالإضافة الى حقن الجلد بأدوية مثل الكولاجين، أو عن طريق أخذ عينة من دهون المريض وحقنها في تلك الحفر لتعبئة الفراغات والمسامات الموجودة.

يذكر أن بعض أساليب الحقن تبقى حتى ١٨ شهر وبعدها تختفي، وبعضها الآخر يكون دائم الفعالية.

ثانيا: طريقة شد الجلد. تستخدم هذه الطريقة تقنيه موجات الراديو في أكثر من جلسة علاجية، يتبعها عناية شديدة بالبشرة بعد كل جلسه ووضع الكريمات الليلية وواقي الشمس صباحا، أثناء التعرض الى أشعه الشمس.

ثالثا: استخدام الوخز بالإبر هذه الطريقة تقوم على انتاج الكولاجين في الجلد، ويلزم هذه الطريقة عدة جلسات يحددها أخصائي التجميل للوصول الى النتيجة المرجوة، وتأخذ مدة طويلة تصل الى ٩ شهور.

أقرأ أيضا:صابون الغار رفيق الجمال

رابعا: يمكن اللجوء الى عملية جراحية موضعية، يجريها أخصائي التجميل داخل عيادته، وهي تكون للحالات التي وصلت الى مرحله لا تستجيب للعلاج وتوجد فيها حفر عميقه جدا.

خامسا: يصف الطبيب بعض الكريمات المستخدمة على الوجه للتقليل من هذه الندب، بالإضافة الى ضمادات السيليكون التي تقلل من الحساسية والحكة المزعجة وتلين الجلد، بالإضافة الى أنها تعمل على تخفيف آثار الحفر، وتستخدم هذه الكريمات بوصفة طبية، مع الاستمرار في استخدامها للحصول على النتائج مرجوة.

أقرأ أيضا:الحناء فوائد على الشعر وأضرار على البشرة
الاساليب المتبعة لاخفاء الندوب طبيعيا:
أولا: زيت الزيتون . يعمل زيت الزيتون على تخفيف حفر الوجه والتقليل منها، عن طريق استخدام ملعقة كبيرة من الزيت تدهن على الوجه مع عمل مساج بسيط.

ثانيا: كربونات الصوديوم . تعتبر من المقشرات الطبيعية التي يمكن استخدامها في علاج الندوب والحفر؛ وذلك لأنها تعمل على انتاج خلايا جديدة و تسكير مسام الجلد العميق، يتم استخدامها عن طريق وضع معلقة من الماء، ومعلقه من كربونات الصوديوم و خلطه جيدا، ثم يتم وضع العجينة على الوجه وفرك الوجه بشكل دائري لمدة دقيقتين، والدوام على ذلك حتى تختفي معالم هذه الحفر.
ثالثا: الليمون. يعد عصير الليمون نوع من أنواع الحمض المسمى ب حمض الفا هيدروكسي، ويستخدم لإخفاء آثار الحفر والندوب، وتنشيط الجلد و اعاده حيويته، و يستخدم لتقشير الجلد و تجديد خلايا البشرة.

أقرأ أيضا:طين البحر الميت .. المعجزة الطبيعية
رابعا: الخيار .  وهو من أكثر العناصر الفعالة في علاج مشاكل الوجه، فهو يعد مرطب جيد للبشرة ويحتوي على الكثير من الفيتامينات مثل فيتامين A وC كما ويحتوي على المغنيسيوم، كل هذه المكونات تعيد للبشرة نضارتها وحيويتها وتزيل الحفر والندوب.

الكلمات الدلالية:, , ,