باختلاف أطوال النساء فكلهن وبدون استثناء تهتم بالأناقة ، ويعتبر الكعب العالي أحد عناصر الأناقة ومن معايير الأنوثة التي لا غنى عنها حتى وإن لم يكن الخيار الأفضل . ومع هذا فقد استمر تحذير الخبراء والأطباء من خطر ارتداء الكعب العالي .

اقرأ أيضا : طرق تجنب خطر أحمر الشفاه
العالم سويدي “يارل فلينزمارك” قال بأن ارتداء الكعب العالي يمكن أن يؤدي الى الجنون. وأضاف أن له علاقة ببعض الأمراض النفسية مثل الفصام العقلي .حيث أنه يصيب المرأة بتوتر في القدم وطريقة المشي مما يؤدي الى تأثر المستقبلات العصبية في عضلات القدم وبالتالي تتوقف عن افراز الدوبامين وهو مركب ضروري لسلامة العقل . وبين أن هناك علاقة طردية بين كثرة الاصابة بالفصام وارتداء الكعب العالي حيث ينتشر الفصام في البلدان التي تلبس السيدات فيها الكعب العالي بكثرة .
وحتى أن أول اصابة بالفصام العقلي ظهرت مع ظهور ارتداء الكعب العالي ، وزادت مع ازدياد استعماله ، حيث كانت ولاية ماساشوستس الامريكية ومنها انتشرت الى بريطانيا وألمانيا ومن ثم باقي البلدان الأوروبية . و أوضح الارتباط الواضح بين الكعب العالي والطبقات العليا حيث هناك بدأ ظهور الفصام العقلي .
لم يكن ” يارل فلينزمارك ” أول عالم يشير الى هذه العلاقة ، فقد حذر العالم في التشريح الدنماركي الفرنسي”جاكوب وينزلو “من الأحذية ذات الكعب العالي وكان هذا في العام 1740 م.

اقرأ أيضا : بدائل الباديكير الخطير

وهناك مخاطر على باقي الجسم من ارتداء الكعب العالي تتلخص في ما يلي :

1. آلم العظام والمفاصل

يسبب الكعب العالي توقف الدورة الدموية أثناء المشي حيث يعمل على جعل القدم في وضع مستقيم ، مما يسبب الضغط على الركبة ويسبب ذلك الألم فيها وفي باقي المفاصل وعضلات المفاصل ، وتتقافم المشكلة الى حدوث التهابات مفصلية مع استمرار الوقت .

2. دوالي القدم

الشكل المستقيم الذي تضطر القدم على أخذه يتسبب في الضغط على جوانب القدم والأصابع ، ومع مرور الزمن يتصلب الجلد ويتشوه مظهرها ، وتظهر الخطوط البيضاء الممتلئة حتى تصل الى جراحة الدوالي.

3. ألم الظهر

يسبب الكعب العالي الضغط على أسفل الحوض أيضا ، ويزيد عامل السمنة من الضغط على الظهر ، فتشعر النساء بألم شديد في الظهر وقد يتطور الى الضغط على الفقرات وهذا يعتبر من الأخطار على الصحة .

اقرأ أيضا : تعليمات للحفاظ على الشعر من الصبغات الكيميائية

4. شوكة الرجل وتشقق الجلد

أو مسامير القدم وهو عبارة عن تجمع للكالسيوم يحدث في كعب القدم نتيجة ترسبه فيه ، ويرجع العلماء السبب الى كثرة ارتداء الكعب العالي بسبب ما يحدث للكعب من ضغط بشكل اكبر من باقي القدم . وقد ينتج عن هذا الضغط على الكعب تشقق الجلد وخشونته ،لذا يستحسن استخدام المرطبات قبل ارتداء الكعب العالي إن لزم الأمر.

5. إلتواء الكاحل وتضرر الأظافر

يمكن أن يسبب الكعب العالي إلتواء في الكاحل نتيجة الخلل الحاصل بين الكعب وباقي القدم ، ونتيجة الى انزلاق القدم الى الأمام يحدث سحق للأصابع وبالتالي تضرر الأظافر وغرسها داخل الجلد مما يسبب الألم الشديد.

6. ضعف في العضلات

إن الاستمرار في ارتداء الكعب العالي لمدة طويلة يعمل على ضعف العضلات بسبب قلة تغذية القدم والساق بالاوكسيجين وتوقف الدورة الدموية عن امدادها بالعناصر اللازمة ، مما يؤدي الى التعرض الى الاصابة بهشاشة العظم مستقبلا.

اقرأ أيضا :الكيراتين المعالج للشعر يسبب السرطان

وفي بعض الدراسات الأخرى أثبتت أن الكعب العالي ذا المواصفات المعينة له فوائد على صحة المرأة ويمكن أن يساعدها لصحة أفضل ، حيث أن الكعب الذي يتراوح طوله بين 5- 6 سم يزيد من تدفق الدورة الدموية الى القدمين ، ويعالج الألم الناتج عن عدم وجود التجويف في أسفل العمود الفقري الذي تعاني منه بعض السيدات .
وبينت الدكتورة “ماريا كريوتو “من جامعة فيرونا في دراستها أن ارتداء الأحذية ذات الكعب العالي تقوي عضلات الحوض وتتحكم بالعضلة العاصرة ، ويمنع هبوط الرحم والمثانة ويحسن من الاداء الجنسي والوصول الى النشوة.

لكن احرصي على اختيار الحذاء المناسب لكي تتمتعي بايجابياته وتتجنبي السلبيات والأضرار والأمراض التي يتسبب بها من خلال ما يلي :
1. اختيار حذاء مستوي ومسطح ، أي يكون فيه مساواة بين القدم من الامام والكعب ؛ هذا سيخفف الضغط عن الكعب والكاحل.
2. اختيار الأحذية الطبية ذات العلامات التجارية المعروفة ، هذا سيوفر الراحة لقدميكِ نتيجة الى المواد المصنوع منها الحذاء .
3. تقليل المدة الزمنية لارتداء الكعب العالي ، فحاولي ارتداءه لمدة 3 ساعات فقط وفي المناسبات والزيارات الرسمية والتي تتطلب أن تكوني بكامل انافتك .
4. تدليك القدم بعد ارتداء الكعب العالي ، وذلك من خلال وضع كرة تنس اسفل القدم والضغط عليها .

الكلمات الدلالية:, , , , ,