ما هو الغزو المغولي ؟

الإمبراطورية المغولية او الإمبراطورية المنغولية، هي من أكبر الإمبراطوريات وأضخمها من حيث المساحة في التاريخ الإنساني، بعد الإمبراطورية البريطانية. نشأت عن توحيد قبائل المغول والترك، في أراضي شمال الصين وهي ما تُعرف حالياً بـ “منغوليا”.
بدأت الإمبراطورية، بإعلان “جنكيز خان” حاكماً لها في العام 1206م، فكان تتويجه بداية للغزوات التي وصلت أقصى حدّ في توسعها عام 1405م، من حوض الدانوب وصولاً لبحر اليابان، ومن الحدود الروسية الفنلندية إلى كمبوديا.
تعداد الشعوب التي خضعت للإمبراطورية المغولية، تقريباً 100 مليون نسمة، ومساحة الأرض التي احتلتها الإمبراطورية طيلة فترة وجودها حوالي الـ 33 مليون كيلو متر مربع، مما يعني نسبة 22% من اليابسة على كوكب الأرض كان تحت تحكم الإمبراطورية المغولية، وبالتالي صارت تُعرف أيضاً بإسم “الإمبراطورية المغولية العالمية”، لأنها توسعت وحكمت أغلب أنحاء العالم المعروفة. قام خانات أسرة يوان الكبار(قادة الإمبراطورية) في آخر مراحل قوة الإمبراطورية، بإتخاذ لقب: أباطرة الصين، ونقلوا عاصمة الإمبراطورية من قراقورم (موطن المغول الأصلي) إلى خان بالق (بكين، الصين).

اقرأ أيضا : أسباب سقوط الأندلس الإسلامية

ازدهار الإمبراطورية:

عندما توفيّ جنكيز خان عام 1227م، كانت الإمبراطورية المغولية مُمتدة من المحيط الهادئ حتى بحر قزوين، فقد كانت تبلغ ضعفيّ مساحة الإمبراطورية الرومانية، من ثم توسعت أكثر من ذلك، تحت حكم ذرية جنكيز خان.

تسلسل أبرز أحداث الغزو المغولي:

1. (1206م)، حكم “تيموجين” منغوليا، ولُقب بجنكيز خان.
2.( 1207م)، بدأ المغول بغزو الصين، بدايةً بدولة شيا الغربية، وشمل ذلك الغزو أراضٍ ضخمة من مناطق الشمال الغربي للصين، وأجزاء من منطقة التبت، وانتهى ذلك الغزو بخضوع ملك شيا الغربية لجيوش جنكيز خان في عام 1210م، وخلال تلك الفترة أخضع المغول الاوريغور الترك طواعيةً، مما سهل للترك الحصول على مناصب عليا في الإمبراطورية فيما بعد.
3. (1211م)، اجتاز جنكيز خان بجيوشه صحراء غوبي لإحتلال مملكة جين الصينية شمال الصين.
4.( 1215م)، توقف العمليات العسكرية، ضد مملكة جين، بسبب تدميرها وضمّها للإمبراطورية.
5. (1218م)، استولى المغول على مناطق صينية وهي: زيتسو وحوض تاريم وكاشغر.
6.( 1218م)، قائد الدولة الخوارزمية السلطان محمد شاه خوارزم، يقوم بقتل مبعوث جنكيز خان، الأمر الذي جعل القوات المغولية تندفع جهة الغرب.
7.( 1219م)، توغلت الجيوش المغولية في المناطق الغربية، وعبورهم لنهر سيحون، ومن هنا بدأت غزوات المغول لبلاد ما وراء النهر.
8.( 1221م)، مع إستمرار الحملة المغولية على مناطق شمال الصين، قام المغول بشنّ حرب على الدولة الخوارزمية في مناطق وسط آسيا.
9.( 1223م)، زادت قوة الجيوش المغولية، بعد إنتصارهم الحاسم بقيادة سوبوتاي في معركة نهر كالكا على الروس السُلاف، وإبادة الجيش الروسي كاملاً.

اقرأ أيضا : الدول التي برزت بعد إنهيار الاتحاد السوفيتي
10.( 1227م)، موت خان الإمبراطورية جنكيز خان، وعودة جميع قادة الجيوش إلى مجلس الحكم في عاصمة الإمبراطورية.
11.( 1237م)، القائد المغولي وحفيد جنكيز خان، يعود بالجيوش المغولية لإخضاع الروس السلاف.
12.( 1240م)، بعد سقوط كييف، قام المغول بنهبها وتدميرها بالكامل، وفي ذات الوقت كانت قوات مغولية تتجهز لغزو كوريا.
13.( 1241م)، وقعت معركة ساجو بين المغول والجيوش الهنغارية والكرواتية واباد المغول تلك الجيوش وغيرها مثل: البولنديين والفرسان التويتونيين والبروس.
14.( 1242م)، قام المغول بغزو بلغاريا وإجبارهم على دفع الجزية السنوية والخضوع التام للمغول.
15.( 1251م)، تنصيب مونكو خاناً للإمبراطورية المغولية.
16.( 1258م)، جيوش المغول بقيادة هولاكو، بعد حصارها لبغداد، تدخل المدينة وتُدمرها وتُبيد سكانها، ونهبها تماماً.
17.( 1260م)، الجيوش المماليكية تستطيع صدّ تقدم المغول وهزيمتهم في معركة عين جالوت بقيادة القائد المملوكي قطز، بعد معركة عين جالوت تضائلت قوة الجيوش المغولية بشكل كبير، وبدأ الضعف يدبُّ في أركان الإمبراطورية المغولية.
18.( 1294م)، موت الإمبراطور الخامس للمغول قوبلاي خان، ولذلك السبب تفككت الإمبراطورية لخانات ودويلات.

الكلمات الدلالية:, , ,