انطلاق الدولة العباسية

انتصر العباسيون على الأمويين في معركة الزاب عام 132 هـ ، و قامت من بعدها دولة بني العباس في العراق ، و هي بذلك تكون الدولة الإسلامية الثالثة ، و استمرت دولة بني عباس ما يقارب خمسة قرون ، إلى أن زالت على يد التتار سنة 656 هـ ، و هي بذلك أطول دول الإسلام عمرا . و قد تعاقب على كرسي الخلافة العباسية خمسة و ثلاثون خليفة . و كان الحكم آخر الدولة ضعيفا ، فانهارت الدولة العباسية .

اقرأ أيضا : آيات بينات لتسعة من الرسل
أما قيام ملك بني العباس فقد كان نتيجة مقدمات كثيرة ، و منها :
1 – اضطهاد الأمويين لآل الرسول – عليه الصلاة و السلام – . و قد شمل هذا الاضطهاد البيت العلوي و البيت العباسي .
2 – اضطهاد الأمويين للموالي عامة ، و احتقارهم .
3 – العصبيات القبيلة التي أشعل نيرانها خلفاء بني أمية .
و قد تغيرت الحياة الاجتماعية في العصر العباسي عمّا كانت عليه في العصور السابقة ، فقد أدى توسع الدولة العباسية الكبير إلى امتزاج شعوب مختلفة و ثقافات متعددة تحت لواء الدولة الإسلامية ، فكان غلى جانب العرب : الفرس ، و الاتراك ، والهند ، و غيرهم . و أدّى ذلك إلى نشوء ثقافة غنية قائمة على التنوع والاختلاف .
و ينسب العباسيون إلى العباس بن عبد المطلب ، و يقال إن العباس أسلم في سنة 8 هـ ، و توفي سنة 32 هـ ، في خلافة عثمان بن عفان ، و من نسل ابنه عبد الله و هو ثاني أبنائه تنحدر الأسرة العباسية .
و كان عبد الله بن عباس – رضي الله عنه – أعلم الصحابة بالقرآن فسماه الرسول – صلى الله عليه و سلم – ” ترجمان القرآن ” ، و قد بايع عبد الله بن عباس الأمويين . و أوصى ابنه علي بن عبد الله قبل وفاته أن يغادر الحجاز إلى الشام و يلحق بني أمية ، و قد كان علي أصغر أبنائه سنا . و قد ولد قبل ليلة مقتل علي بن أبي طالب فسمّي باسمه . و لقب ” بالسجّاد ” لكثرة تعبده . و قد كان له مطامح سياسية . و تكهّن بانتقال الخلافة إليهم – بني العباس – .
و كانت علاقة علي بن عبد الله مع الخليفة الأموي عبد الله بن مروان علاقة قوية من الرعاية ، و المحبة ، و الإكرام ، لكن الأمور تغيرت بعد وفاة عبد الملك بن مروان . و كان الوليد من بعده يعمل على إذلال علي بسجنه و جلده ، و ذلك بعد أن تنامى إليه بأن عليا يطمح بالخلافة .

اقرأ أيضا : معنى إعجاز القرآن الكريم
و لما تولى سليمان بن عبد الملك الخلافة أعاد إلى علي مكانته ، و سار على نهجه من بعد عمر بن عبد العزيز ، و هشام بن عبد الملك .
و توفي علي بن عبد الله في الحميمية سنة 118 هـ ، و فيها ولد أكثر أبنائه ، و منهم محمد أبو الخلفاء ، فمنه كان إبراهيم الإمام ، و عبد الله أبو العباس السفاح – مؤسس الدولة العباسية – ، و عبد الله أبو جعفر المنصور ثاني الخلفاء العباسيين ، و مع محمد و في عهد أبيه علي ، بدأت الخطوات الأولى لنشر الدعوة العباسية .


المرجع : 1 – محاضرات في التاريخ العباسي و الأندلسي ، عفيف الترك .
2- الآداب العربية في العصر العباسي الأول – محمد عبد المنعم خفاجي .

الكلمات الدلالية:, , , , ,