آرثر ميلر كاتب مسرحي و روائي كبير ، ولد في نيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية ، عمل أبوه في تجارة معاطف النساء ، بينما كانت أمه تعمل مدرسة ، هو ( آرثر آشر ميلر ) .
شهد ميلر سنوات عديدة من الفقر ، الأمر الذي عكس كثيرًا على شخصيته و بعض صفاته التي تتجلى في جرأته و دفاعه عن حقوق الإنسان ، إضافة إلى عبقريته و موهبته في كتابة المسرحية . واشتهر بآرائه اليسارية ، و انضم للشيوعة نابذا الرأسمالية ، حيث حضر مؤتمرًا في عام 1949 م يؤيد فيه السوفييت ، و كان له موقف معارض في الحرب على الفيتنام .

اقرأ أيضا : الكاتب المسرحي .. وليام شكسبير
بعد أن تخرج ميلر من مدرسته في 1933 توجه إلى سوق العمل ، حيث اشتغل في مخزن غيار قطع سيارات ، ثم التحق بالجامعة في عام 1934 .
و تعد مسرحية ( لا يوجد أوغاد ) أول أعمال ميلر المسرحية ؛ حيث لاقت إقبالا كبيرا أدى إلى حصوله على جائزة مقدارها مئتان و خمسين دولار . و في العام التالي كتب مسرحية ( ينهضون أيضا ) التي حاز فيها على جائزة نيويورك جيلد بيرو للمسرح الجديد .
تزوج آرثر ميلر من زميلته في المدرسة ماري سلاتري في عام 1940 و أنجب منها طفلين هما : جين ميلر ، و روبرت ميلر ، و بقي معها ست عشرة سنة إلى أن توفيت في 1956 . ثم تزوج من مارلين مورنو نجمة هوليوود حتى عام 1961 ، و كان زواجه الأكثر شهرة . أما زواجه الأخير فهي مصورة فوتوغرافية جميلة اسمها إنجي موراث ، حيث بقي معها أربعين عاما و أنجب منها طفلين هما : ريبيكا ميلر ، و دانيال ميلر .

اقرأ أيضا : حقيقة المحقق الشهير شارلوك هولمز
تعد مسرحية ( موت بائع متجول ) عام 1949 أكثر أعمال آرثر ميلر شهرة ، حيث عرضت حوالي 700 مرة ، و ترجمت للعديد من اللغات ؛ و نال على إثرها الجوائز التالية :
1 – جائزة بيرلتز .
2 – جائزتي توني .
3 – جائزة دائرة نقاد الدراما في نيويورك .
و في عام 1953 ، أنهى مسرحية ” المحنة ” التي ذكر فيها الحرب الباردة ، و محاكمة السحرة في العالم .
حظي ميلر على شهرة أدبية واسعة في العالم ؛ ففي عام 2002 لقب برائد الدراما الحديثة . و في عام 2003 حصل على جائزة القدس .
في عام 2005 كانت آخر مسرحياته هي ” إنهاء الصورة ” التي صاغها بأسلوب كوميدي بارع .
التحق ميلر بمؤسسة ” فيدرال ثياتر روجكت ” التي تعنى بتوفير عمل للأدباء و الكتاب ، و التي لاقى عندها الحظوة و الرعاية . و تعد مسرحية ” الرجل الذي كان ينعم بكل الحظ ” أول عمل يعرض له في برودواي في عام 1944 .
ترك ميلر الكثير من الأعمال التي تعد ثروة في عالم الأدب ، منها : –
1. رواية ” التركيز ” عام 1945 .
2. المجموعة القصصية ” لم أعد أريدك ” عام 1967 .
3. مسرحية ” جميع أبنائي ” عام 1947 .
4. مسرحية ” عدو الشعب ” عام 1949 .
5. مسرحية ” بعد السقوط ” عام 1964 .

اقرأ أيضا : الروائي عبد الرحمن منيف
عاش ميلر 89 عاما ، سبعين عاما أمضاه في الأدب . توفي عام 2005 إثر قصور في القلب و بعض الأمراض الأخرى .
المرجع : من المسرح العالمي – الهبوط من جبل مورجان – ، آرثر ميلر .

الكلمات الدلالية:, , , ,