7 حقائق مجهولة عن السّرطان

يشير مصطلح السّرطان إلى الخلايا التي تنمو خارج نطاق السّيطرة وغزو الأنسجة الأخرى ، وتصبح الخلايا سرطانيّة بسبب تراكم العيوب ، أو الطفرات ، في الحمض النووي ، أو بسبب الالتهابات ، أو العوامل البيئيّة ، أو أنماط الحياة السّيئة مثل التّدخين أو الكحول ، كما يعرّفه الدّكتور تشارلز باتريك ديفز المتخصص في الأحياء المجهريّة ويتحدّث عنه بالتّفصيل.

اقرأ أيضا : 8 عادات يومية صحية تقي من السرطان

– ما هو السّرطان ؟

السّرطان هو النّمو غير المنضبط للخلايا غير الطّبيعيّة في أيّ مكان في الجسم ، تسمّى هذه الخلايا غير الطّبيعيّة بالخلايا السرطانيّة أو الخلايا الخبيثة. يمكن لهذه الخلايا اختراق الأنسجة الطّبيعيّة للجسم ، ويتمّ تحديد العديد من أنواع السّرطان والخلايا غير الطّبيعيّة التي تشكّل الأنسجة السرطانيّة من خلال اسم الأنسجة التي نشأت من الخلايا الشّاذة (على سبيل المثال ، سرطان الثّدي وسرطان الرّئة وسرطان القولون). لا يقتصر السّرطان على البشر ، يمكن للحيوانات والكائنات الحيّة الأخرى أن تصاب بالسّرطان.
عندما تنقسم الخليّة بشكل طبيعيّ يتمّ تدميرها أو تغييرها دون إصلاح نظامها ، وعادةً ما تموت هذه الخليّة ، ما يحدث عندما لا تموت هذه الخلايا التّالفة أو غير المنفلقة وتصبح خلايا سرطانيّة وتظهر انقسامًا ونموًا غير خاضعين للرّقابة تتطور كتلة من الخلايا السرطانيّة. في كثير من الأحيان ، يمكن للخلايا السّرطانيّة الابتعاد عن هذه الكتلة الأصلية من الخلايا ، والسّفر عبر الدّم والأنظمة اللّيمفاويّة ، والاستقرار في الأعضاء الأخرى حيث يمكنهم تكرار دورة النّمو غير المنضبط مرة أخرى ، وتسمّى هذه العملية للخلايا السّرطانيّة التي تترك منطقة وتنمو في منطقة أخرى من الجسم (بالانتشار أو نقائل انتقالية). على سبيل المثال ، إذا انتشرت خلايا سرطان الثّدي إلى العظم ، فهذا يعني أنّ الفرد لديه سرطان الثّدي النقيلي للعظام هذا ليس هو نفسه “سرطان العظام” ، مما يعني أن السّرطان لم يبدأ في العظام.

اقرأ أيضا :عادات يومية تسبب السرطان

 حقائق السّرطان :

1- هناك أكثر من 200 نوع من السّرطان.
2- أيّ شيء قد يتسبب في نمو خلايا الجسم الطّبيعيّة بشكل غير طبيعي يمكن أن يسبب السّرطان ، العوامل المسببة للسّرطان هي كما يلي: التّعرض للمركّبات الكيميائيّة أو السّامة ، والإشعاع المؤين ، وبعض مسبّبات الأمراض ، والوراثة.
3- تعتمد أعراض وعلامات السّرطان على نوع السّرطان المحدد ودرجته ، على الرّغم من أنّ العلامات والأعراض العامّة ليست محدّدة للغاية ، ولكن هذه أبرز الأعراض التي يعاني منها المرضى في أنواع مختلفة من السّرطان: التّعب ، فقدان الوزن ، الألم ، تغيّرات الجلد ، التّغير في وظيفة الأمعاء أو المثانة ، النّزيف غير المعتاد ، السّعال المستمر أو تغيير الصّوت ، الحمّى ، الكتل ، أو كتل الأنسجة.
4- على الرغم من وجود العديد من الفحوصات لفحص السّرطان وتشخيصه افتراضياً ، فإنّ التشخيص المحدد يتمّ عن طريق فحص عينة الخزعة من الأنسجة السرطانيّة المشتبه بها.
5- يختلف العلاج باختلاف نوع ومرحلة السّرطان.
6- هناك العديد من العلاجات المنزليّة والعلاجات البديلة للسّرطان ولكن ينصح المرضى بشدّة لمناقشة هذه العلاجات قبل استخدامها مع أطبّاء السّرطان.

اقرأ أيضا : لقاح السرطان .. تعريفه وطريقة صنعه وكيفية عمله
7- يمكن أن تتراوح توقعات السّرطان بين الممتاز والسّيء ، يعتمد التّكهن على نوع السّرطان وتطوره مع تلك السّرطانات التي يُعرف أنّها عدوانية ، وتلك التي يتم تنظيمها بأعداد أكبر (من 3 إلى 4) غالباً ما يكون لديها تشخيص يتجه أكثر نحو السّيء.

الكلمات الدلالية:, , , , ,